حسني مبارك و تشاك نوريس

Hosni_Mubarak_versus_Chuck_Norris.jpg

فاكرين الممثل ده؟ الممثل ده اسمه تشاك نوريس Chuck Norris. ممثل أفلام اكشن و نوع من الأفلام محدوده الميزانيه في امريكا. افلامه في العاده بتعتمد ان بطل أمريكي محدود التعليم و من اللي بيتقال عليهم في امريكا red necks او white trash يعني طبقه البيض الاقل تعليما و الفقرا. افلامه عادة بتحقق ايرادات مش كبيره لكن بتعمل أرباح بالمقارنه ان الصرف عليها بيكون قليل. لكن المهم ان بيتكون حواليها مجموعه من المشاهدين بيعبدوا تشاك نوريس و افلامه لدرجه انهم بيبقوا تقريبا cult مهووسين لدرجه الجنون بيه و بأفلامه. دايما افلامه بيبقي فيها خطر كبير على امريكا من حد اجنبي. و يجي تشاك اللي دمه خفيف و بيقول نكت (غالبا سمجه لكن بتضحك اتباعه) و يستخدم قوته مع حظه انه يتغلب على التهديد ده في الوقت اللي بقية امريكا و جيشها و حكومتها كلها بتبقى عاجزه. طبعا مع شويه بنات بالبيكيني حواليه و شويه معارك مفتعله و حبه ضرب نار و اكشن و خلافه. الحبكه دايما في افلامه بتبقى شيئ غير ممكن الحدوث و يجافي العقل لكن دايما فيه مخابيل بيصدقوه. 

فيه فيلم تشاك نوريس عمله في سنه ١٩٨٥ اسمه “غزو امريكا”. Invasion USA. في الفيلم ده ٨٠٠ من اللاجئين الكوبيين لامريكا بيتنكروا انهم من خفر السواحل الامريكي و بيدخلوا امريكا معاهم سلاح و بيساعدهم ضابط مخابرات سوفيتي في فلوريدا انهم يغزوا امريكا كلها (تخيلوا). و طبعا تشاك نوريس بينقذ امريكا (كلها) من الناس الوحشه دي. 

تشاك نوريس نفسه قال بعد ما شاف الفيلم: “it was too much. Not until you bring it down to an hour and a half do you see just what you’ve done. It was too much unfortunately” 

بيقول الفيلم كان مبالغ فيه. و متقدرش تشوف ده الا لما تجمع الفيلم في ساعه و نص و بعدها اكتشفت انه كان مبالغ فيه للاسف. مصدر ١. 

افتكرنا تشاك نوريس لما شفنا حسني مبارك بيقول انه سمع من عمر سليمان ان ٨٠٠ واحد اخترقوا الحدود الشرقيه و عملوا ثوره و قتلوا الناس و قلبوا نظام الحكم. كأن الناس كلها كانت مبسوطه من مبارك. كأن مكانش فيه توريث. كأن مكانش فيه انتخابات مجلس شعب مزوره. و لا احمد عز. و لا واحد قال خليهم يتسلوا. و لا ناس ماتت في عبارة بالالافات و هوه راح يحضر ماتش كوره في الاستاد و يضحك و يصقف. و كأن محصلش الجيش و الشعب أيد واحده. و كأنه معملش فيها ميت عشان الناس تتعاطف معاه. و كأن الحكومه السويسرية ما صادرتش فلوسه و فلوس عيلته. و كأن القضاء نفسه محكمش عليه انه سرق فلوس الدوله. و كأن المبيدات المسرطنة دي كانت من اختراعنا احنا. و فيروس سي ده احنا اللي دخلناه. و كأن مكانش فيه الجنرال ابو صباع بيحيي شهداء الثوره. و الجنرال اللي طلع في التلفزيون بيعيط عليهم. و كأن محصلش انتخابات و منجحش فيها د محمد مرسي. و لا دستور. و لا انتخابات مجلس شعب العالم كله قال انها الوحيده النزيهه في تاريخ مصر. كل ده كأنه محصلش. تعيش انت يا حاج. 

و كأن يا اخي و يا اختى بيقولنا اوعوا تصدقوا إنكم تقدروا تعملوا حاجه و تقلبوا نظام الحكم. ده حتى ده لما بيحصل الأجانب الوحشين هم اللي بيعملوه. 

ده تشاك نوريس ذاته قال الفيلم مبالغ فيه. 

اخيرا. احنا عملنا تحقيق كامل بالوثائق (مصدر ٢) كشف عن وجود القناصه في الشرطه المصريه و مين المسئول عن قتل الشهداء و هل كانت ثوره يناير مؤامره. أقرؤه. لعل الذكرى تنفع المؤمنين. 

المصادر:

———-

١- تشاك نوريس عن فيلم غزو امريكا 

A hero hazards comedy. Newsday, 30 Nov 1986. 

٢- تحقيق جوده عن الثوره المصريه 

https://jawdablog.org/2016/01/07/myth72_was_jan_25_revolution_conspiracy/



Categories: الدروس و الأمثال من جميع أنحاء العالم

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: