…صفحات منسيه من حياه الرسول  محمد صلى الله عليه و سلم الحلقه ٢٤

شرح تفاصيل معركه احد و اهميه تحول القياده لابي سفيان بدل ابي جهل

Forgotton_Pages_of_the_prophet_life_24.jpg

في الحلقه السابقه (مصدر ١) شفنا ازاي النصر في بدر أدى لتحول سياسي مهم في المدينه انتهى بطرد بني قينقاع نتيجه حساباتهم السياسيه الخاطئه. الحاجه التانيه اللي بدر عملتها ان ابي جهل اتقتل في بدر. ده خلى قياده قريش تتنقل من ابي جهل لابي سفيان. الفرق بين الاتنين كان كبير جدا و حيعمل تحول كبير في تاريخ الاسلام. ابو جهل كان عنده عداء شخصي للرسول محمد صلى الله عليه و سلم. مثلا قرر انه يحارب المسلمين في بدر بدون اي سبب بالرغم ان ابي سفيان كان خلاص هرب بالقافلة بعيد عن بدر و بعت لابي جهل يقوله مفيش داعي للحرب. نقطه تانيه هي ان بنت ابي سفيان و اسمها ام حبيبه دخلت الاسلام و هاجرت الحبشه و بعدين رجعت. لما رجعت قررت انها ترجع مكه مش المدينه (بنت الرسول نفسها السيده زينب كانت عايشه في مكه وقت بدر و دفعت فديه جوزها اللي اتأسر و دفعتها بسلسله كانت هديه من والدتها السيده خديجه). ام حبيبه كان لها تأثير كبير في تفكير والدها عن الاسلام بالاضافه انه أصلا رجل اعمال عاقل و محنك و بان ده وقت بدر انه مش بتاع حرب لمجرد الحرب. 

ابو سفيان طبعا كان راجل عربي و بالتالي كان لازم ينتقم لهزيمه بدر لان بريستيج قريش و مستقبلها كان على المحك. لكن بدل انه ينتقم بسرعه ابو سفيان قرر انه يأخذ وقته. اول حاجه عملها انه عمل تحالف مع القبائل البدويه و استنى ان الصيف و الشتاء يعدوا لحد ما وصلنا وقت الربيع كون جيش من حوالي ١٠ آلاف مقاتل. و اخدهم معاه في اتجاه المدينه اللي على مسيره ١٠ ايّام. 

خطه ابي سفيان مكانتش انه يدخل المدينه. كان بس عاوز الرسول محمد يطلع بره المدينه عشان يحارب. ابو سفيان وقف بره المدينه في وادي مزروع شعير على سفح جبل اسمه جبل احد بره المدينه مباشره. 

ابو سفيان كان ذكي. بعت للاوس و الخزرج مرسال يقولهم شايفين انا مدخلتش المدينه أهوه. انا بس عاوز ابن عمنا محمد يطلع بره عشان نتعامل احنا معاه فارجوكم انتم ملكمش دعوه. ابو سفيان بكده كان بينقض دستور المدينه من اساسه. بيرجع تاني لأساس القبائل العربيه اللي دستور المدينه لغاه و هو ان القبيله هي الأساس بينما دستور المدينه بيقول الامه هي الأساس و الكل في المدينه يساعد الكل طالما في اتفاق دفاع مشترك بينهم. 

ابو سفيان كمان كان عارف ان عبد الله بن أُبي عنده خلافات مع الرسول (شفناها في الحلقات السابقه) و كان عاوز يستغل الخلافات دي انه يضرب اسفين في المدينه يفتتها. 

حسابات ابي سفيان انه لو أهل المدينه قرروا يحاربوا مع محمد صلى الله عليه و سلم فهو جاهز لهم ب ١٠ آلاف واحد. لو قرروا يقعدوا يبقى أكيد الرسول و المؤمنين حيطلعوا يحاربوا و أكيد حيهزمهم و كمان يبقى ضرب اسفين فيهم لما يرجعوا المدينه مهزومين و متضايقين من اَهلها. 

بعض المؤمنين شافوا و فهموا استراتيجيه ابي سفيان. منهم كان عبد الله بن أُبي نفسه. الرسول كان قرر بعد لما ابن ابي اتخانق معاه على مصير بني قينقاع انه يخليه قريب منه جدا و يبقى مستشار للرسول. ابن أُبي كان في مجلس مستشاري الرسول و كان رأيه ان المسلمين ميطلعوش يحاربوا. و قال في المجلس ان أهل المدينه معمرهمش أبدا حاربوا اي احد على أبواب المدينه و كسبوا. و انه مفيش عدو أبدا دخل المدينه يحاربنا الا و غلبناه. خلينا نسيب جيش قريش واقف بره. اما حيزهقوا او يقرروا يدخلوا المدينه. لو دخلوا المدينه كل عيل و ست و راجل في المدينه حيحاربهم و لو حتى بالطوب. و بعدين حنحاربهم على ارضنا اللي احنا عارفينها في أزقه و حواري و دايما الحرب في المدن هي اصعب المعارك. كان رأيه برضه ان جبل احد مفيهوش حاجه يتدافع عنها خصوصا انه مفيش مصدر ميه و بالتالي المياه مع الجيش حتخلص و اما يمشوا او يدخلوا المدينه. 

قصاد رأي ابن أُبي كان رأي المهاجرين رأيهم انهم لازم يقابلوا جيش قريش و الا يبانوا انهم خايفين. 

الرسول قرر انه يسمع رأي المهاجرين و اخد جيشه و طلع على احد يقابل جيش ابي سفيان. ابن أُبي قرر انه برضه يساند الرسول و ياخد جيش قبيلته عشان يساند الرسول صلى الله عليه و سلم. كان جيش من حوالي ٣٠٠ واحد. و جيش المهاجرين كان حوالي ٧٠٠. يعني الف قصاد ١٠ آلاف من قريش. ابن أُبي أخذ جيشه بس لحد حدود المدينه و وقف هناك. و قال ان دستور المدينه دستور دفاعي. يعني لو حد اعتدى على المؤمنين يدافعوا عنهم. الدفاع يقف هنا عند حدود المدينه. بره كده يبقى هجوم و مفيش في الاتفاق هجوم. 

تقدير ابن أُبي طبعا ان جيش محمد أكيد حينهزم و انه بعدها حيبقى هوه ملك المدينه دي ما كان عاوز طول الوقت. يخلى له الجو يعني. 

الرسول معاه ٧٠٠ مقاتل بس اخد خطه في منتهى الذكاء. الخطه انهم بليل يطلعوا على جبل احد و يستقروا فوق و من هناك يهاجموا جيش مكه. الممرات على جبل احد كلها ممرات اتكونت من حمم الجبل اللي كان بركان زمان. و بالتالي بتبقى مدببه و مسننه. مستحيل الخيل تمشي فيها. لكن بني آدم ممكن بقوه الإيمان و بصعوبه يطلع يمشي فيها لحد ما يبقى فوق جيش قريش من غير ما يدروا. 

على الفجر كان المؤمنين على الجبل من الناحيتين و الوادي تحتهم. الخطه كانت انهم ينزلوا من الجبل في الوادي و يهاجموا جيش قريش. الطريقه الوحيده اللي كانت قدام جيش قريش انه يهاجم المؤمنين و يكسبهم انه يلف من جنبهم و يهاجمهم بالفرسان من وراهم. لذلك الرسول ساب ٥٠ من رماه الأسهم على الجبل من الناحيتين عشان لو حصل اي التفاف يضربوا عليه بالأسهم و يوقفوه. خطه في منتهى الذكاء..الرسول قال لرماه الأسهم مهما حصل في الوادي اوعوا تتحركوا. 

المعركه بدأت فجر يوم الجمعه ٢٥ مارس سنه ٦٢٥. تقريبا سنه بعد بدر. على حلول الليل المعركه انتهت بأصابه الرسول (اصابه كانت احد اسباب وفاته بعد كده بسنين طويله نتيجه التهاب في الرأس) و مقتل ٦٥ من المؤمنين. معروف طبعا ان المعركه بدأت بانتصار المسلمين لكن رماه السهم اتسرعوا و نزلوا الوادي. ابو سفيان شاف كده و التف بالفرسان حوالين جيش المسلمين و حاصرهم. 

و نكمل الحلقه الجايه ان شاء الله تبعات المعركه دي. 

المصادر:

١- الحلقات السابقه مجمعه

https://jawdablog.org/category/التاريخ/صفحات-منسية-من-حياة-الرسول-ص/

٢- ابن اسحاق 

٣- الطبري 

٤- ابن كثير. 

٥- المسلم الاول 

https://books.google.com/books/about/The_First_Muslim.html?id=8b2JDQAAQBAJ&printsec=frontcover&source=kp_read_button



Categories: (صفحات منسية من حياة الرسول (ص

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: