حول زيارة السيسي لسلطنة عمان

Sisi_visit_to_Oman

من الصعب ان تمر اي زياره لأي مسئول كبير لسلطنه عمان من غير ما نسأل ايه اللي ورآها. و السبب ان سلطنه عمان عندها اتصالات مفتوحه بكل الاطراف و دايما تأخذ مواقف محايده. مثلا مفاوضات امريكا مع ايران على النووي الإيراني دارت في سلطنه عمان. مصدر ١. عمان أيضا تلعب موقف دبلوماسي مهم في المفاوضات بين حركه طالبان الافغانيه و الحكومه الامريكيه. مصدر ٢. و سلطنه عمان مثلا لم تقطع علاقتها مع مصر اطلاقا وقت السادات في عز القطيعة العربيه. و اخيرا تأخذ السلطنه موقف محايد و ربما اقرب للموقف القطري في ازمه الحصار الخليجي. بصفه عامه تنظر عمان للامور نظره طويله المدى يدعمها في ذلك نظام حكم مستقر عبر مئات السنين و مستوى تعليم مرتفع و شعب لا يستمرأ العمل بيده و بالفعل بدأ فعلا يتعامل بكفاءه مع عصر ما بعد النفط و موقع استراتيجي واصل للهند و حاكم للخليج و بالتالي يشعر بأمان تضمنه بريطانيا و الولايات المتحده. 

لذلك فوصول السيسي لسلطنه عمان و الحفاوه المبالغ فيها و التي أظهرها العمانيون دون سبب واضح، ثم وصول السيسي بعدها مباشره لابي ظبي و اختلاؤه برب عمله محمد بن زايد، كل هذا يجعلك تصل لاستنتاج واحد و هو ان العمانيين لديهم ما يريدون إيصاله للسيسي و ان هناك صفقه ما تعرضها تركيا او قطر او الاخوان. 

ثم تأتي تسريبات الأخوان المسلمين عبر بلومبرج بأن كبار رجال المخابرات الحربيه يتواصلون مع قيادات الاخوان في السجون من اجل صفقه محدده. و هي تسريبات لا هدف منها الا اعداد كوادر الجماعه في حال تمت الصفقه فعلا. مصدر ٣. و التسريب يقول ان الصفقه هي الإفراج عن القيادات على الا يعملوا بالسياسه (و هو حتما شرط سيتآكل بمرور الوقت) . و تستفيد الجماعه بذلك بالتقاط انفاسها و أعاده التنظيم و تخفيف الضغط على المعتقلين و اسرهم. و يستفيد السيسي بفتح قليل من الأفق السياسي المسدود تماما حاليا و تحريك المياه التي قام هو ذاته بتركيدها و ربما يستحوذ بذلك على بعض الشعبيه الضائعه في جو يمكن هو ان يطلق عليه جو الحريات و انه راجل مسامح و بيفرج عن المعتقلين و بذلك يقوم بتمرير ورقه توت فيما يطلق عليه الانتخابات القادمه و يسحب بساط قضيه المعتقلين من اي منافس له في الجيش بالذات عنان. 

و في اعتقادنا ان السيسي فعلا أمامه صفقه. و انه ربما هناك في الغرب من يروج لتلك الصفقه و يتخذ من سلطنه عمان طريقا لذلك. و ربما السلطنه ترى فعلا انه يمكن ان يكون هناك صفقه بعد الاحراج المتوالي للسيسي في الفتره الاخيره. و معروفه الرغبات التركيه التي ترى انه لا تطبيع في العلاقات مع السيسي الا بالافراج عن المعتقلين. 

و ربما تأتي الصفقه مع رز قطري يرى الاماراتيون انه محاوله للتطبيع معهم و تنازل قطري مهم لصالحهم. 

طبيعه السيسي في الأغلب لن تسمح بتمرير هذه الصفقه. فلديه القليل ليجنيه من النوع الذي يستطيع هو قياسه. 

سنرى. 

المصادر:

١- دور عمان في اتفاق النووي الإيراني 

http://www.e-ir.info/2016/04/25/discrete-diplomacy-oman-and-the-iran-nuclear-deal/

٢- دور عمان في رعايه مفاوضات أفغانستان 

https://www.reuters.com/article/us-pakistan-afghanistan-talks/new-afghan-peace-talks-expected-in-oman-but-taliban-participation-unclear-idUSKBN1CG1FI

٣- تسريبات بلومبرج 

https://www.bloomberg.com/view/articles/2018-02-06/egypt-s-muslim-brotherhood-finds-favor-again

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s