سايكس-بيكو و الحرب العالميه الاولى .. هل كان قاده حركه تركيا الفتاه خونه؟ ..الحلقه ٤٤

sykespico_44

شفنا ان التمرد ضد بريطانيا في الشرق الأوسط وصل من مصر للجزيره العربيه لافغانستان لإيران لتركيا و كل ده دون سابق تنسيق او اتصال بينهم. الدراسات كلها بتقول ان في سببين للتمرد ده:

١- ان الشعوب المسلمه بطبيعتها صحيت على احتلال اجنبي هي رافضاه 

٢- ان تقليل عدد قوات بريطانيا في الشرق الأوسط نتيجه الضغوط الاقتصاديه على بريطانيا بعد الحرب أدى فرصه للشعوب دي انها تتحرك. و نوعيه الحركه اتغيرت و تناسبت عكسيا مع عدد القوات البريطانيه و طرديا مع قوه السلاح مع الشعوب دي. يعني كانت حركه عسكرية ناجحه في تركيا بقياده اتاتورك مثلا لان تركبا نجت من احتلال بريطاني مباشر. نفس الكلام في أفغانستان. و فشلت في العراق و مصر نتيجه لكثافه الجنود البريطانيين بالذات في مصر و كانت اكثر عنفا في العراق نتيجه لتسليح القبائل العراقيه و هكذا. مصدر ١ . 

تعليق جوده:

نفس الكلام تكرر بعد انسحاب امريكا من الشرق الأوسط وقت اوباما. حصلت ثورات و تمرد ضد الأوضاع القائمه على امتداد الشرق الأوسط. مش بس الربيع العربي. بننسى احنا كمان الربيع الإيراني قبله و الثوره ضد امريكا في العراق و بننسى عوده حركه طالبان في أفغانستان و تمرد المقاطعات المسلمه في الصين و تمرد القوقاز ضد روسيا. كل ده حصل في سنوات متقاربة و متزامنة مع تراجع امريكا عن الشرق الأوسط. و للأسف كتير من الناس فاكرين انها مؤامره مع ان الحقيقه البسيطه ان الشعوب المسلمه في الشرق الأوسط الكبير بعد صدمه حرب الخليج الاولى و تراجع الوجود الامريكي او الأجنبي بصفه عامه في الشرق الأوسط قامت عشان تحاول تنهض. التاريخ بيكرر نفسه و حنشوف نهايه الحرب العالميه الاولى في الشرق الأوسط كانت ازاي. 

بريطانيا طول الوقت كانت فاكره ان روسيا أو الاتحاد السوفيتي كان ورا كل التمرد ده. الوثائق البريطانيه كلها كانت متخيله ان روسيا بتلعب عشان تؤجج المشاعر الاسلاميه ضد بريطانيا في تحالف بين الروس و اليهود و الألمان و الأتراك بدءا من تركيا الفتاه و السلطان العثماني و اتاتورك ضد بريطانيا! و كانت المقالات في الجرايد البريطانيه ذات نفسها بتتكلم ان اليهود هم اللي ورا التمرد الاسلامي ضد بريطانيا! مصدر ٢. و وقتها انتشر موضوع حكماء ال صهيون و انهم عاملين حكومه عالميه هي اللي ورا التمرد الاسلامي! 

الكلام ده طبعا ثبت تماما انه ملوش اَي أساس. مصدر ٢. لكن بريطانيا في الوقت ده كانت مصدقاه تماما. 

حنبدأ النهارده و الحلقه الجايه نفند بدقه ان المؤامره دي ملهاش اَي أساس. شرحنا قبل كده (مصدر ١) ان اتاتورك ازاي أنقذ تركيا من احتلال يوناني إيطالي كان ممكن يخليها زي فلسطين دلوقتي برغم كل المآخذ عليه. و دي حاجه رجب طيب اردوغان و الإسلاميين الأتراك ما زالوا يقدرونها في. مصدر ٣. و حنتكلم النهارده ان نفس موضوع الخيانه اتقال على حزب تركيا الفتاه و قياداته. تعالوا كده نشوف القيادات دي عملت ايه بعد هزيمه تركيا في الحرب. 

أنور باشا و جمال باشا و طلعت بيه قيادات تركيا الفتاه هربوا من تركيا في نوفمبر ١٩١٨ بعد هزيمه و استسلام تركيا مباشره. طلعوا عن طريق البحر الأسود في اتجاه ميناء أوديسا الروسي و كانت روسيا وقتها زي ما شفنا في معمعه الثوره البلشفيه و كانت في حاله فوضى. أنور و طلعت من هناك راحوا برلين في ألمانيا في أواخر ١٩١٩. هناك اتعرفوا على كارل راديك ممثل الشيوعيين الروس في ألمانيا. و زي ما شفنا حكومه ألمانيا كانت لسه بتمول الثوره البلشفيه و هي اللي سهلت وصول لينين لروسيا. راديك عرض على أنور باشا انه يروح موسكو و يتفاوض على اتفاق بين تركيا و روسيا ضد بريطانيا. طبعا أنور باشا كان عدو ضخم جدا لروسيا و الشيوعيه لكن راديك أقنعه ان روسيا الشيوعيه بترحب بكل الناس بصرف النظر هم منين طالما ضد الامبرياليه الانجليزية طبعا حتقولوا طيب ما فيه مؤامره أهي بين روسيا و تركيا الفتاه و ألمانيا زي ما الإنجليز كانوا شاكين. ممكن نستنى نشوف اخر القصه؟ 

صديق أنور باشا في برلين كان الجنرال فون سيكيت قائد الجيش الألماني بعد الحرب. فون سيكيت كان في اخر الحرب قائد الجيش التركي و كان عارف طبعا أنور باشا كويس جدا. فون سيكيت اقتنع انه يحاول يفتح قناه تانيه مع الشيوعيين الروس من خلال أنور و انه يساعد أنور باشا يوصل موسكو من برلين. و ده وقتها في زمن ثوره شيوعيه في روسيا و معظم أوروبا الشرقيه عمل مش سهل. 

اخيرا و بعد محاوله فاشله و بعد ما أتحبس فتره في لاتفيا وصل أنور باشا موسكو و كتب جواب لفون سيكيت في اغسطس ١٩٢٠ (في عز ثوره العشرين في العراق) انه يساعد السوفيت لان الحزب الشيوعي في روسيا عنده قوه حقيقيه. و انهم مستعدين يدوا ألمانيا حدودها اللي كانت قبل ١٩١٤ و انهم مستعدين يدخلوا في تحالف بين تركبا و روسيا و ألمانيا. 

في ١ سبتمبر ١٩٢٠ اجتمع في باكو عاصمه أذربيجان كونجرس شعوب الشرق تحت رعايه الحزب الشيوعي الروسي. أذربيجان دوله مسلمه و كانت لسه حالا وقتها واقعه تحت الاحتلال الروسي. الكرنجرس ده كان فيه ١٨٩١ ممثل منهم ٢٣٥ تركي. أنور باشا شارك في المؤتمر. لكن ممثلي الحزب الشيوعي رفضوه و أطلقوا عليه قاتل الأرمن و حليف ألمانيا الامبرياليه. و رفضوا انه يلقي خطاب و اضطر انه يخلي حد تاني يلقي الخطاب بالنيابه عنه. أنور قال في الخطاب انه بيمثل القوى الثوريه في تركيا و مصر و الجزاير و تونس و المغرب و طرابلس و جزيره العرب و هندوستان. كان فيه وفد بيمثل مصطفي كمال قال للشيوعبن الروس بوضوح انهم اما يتعاونوا مع أنور او معاهم. 

زينوفيف مساعد لينبن خطب في الكونجرس و قالهم: “أيها الأخوه انا ادعوكم لحرب مقدسه ضد الامبرياليه البريطانيه”. بالرغم من كل الشعارات الشيوعيه لكن كتير من الحاضرين كانوا ضد الشيوعيه. و لذلك المصادر الاوروبيه وقتها قالت ان روسيا من بدايه الكونجرس ده تنازلت عن مبادئ الشيوعيه في صالح مصالح روسيا القديمة من وقت القياصرة. 

أنور بعد شهر رجع برلين و ابتدئ يشتري سلاح على أمل انه يتخلص من مصطفي كمال و يرجع يحكم تركيا. روسيا مكانش عندها مانع انها تستخدم أنور لتهديد مصطفى كمال. و بعدين رجع على موسكو و عاش فيها لمده سنه كضيف على الحزب الشيوعي دون عمل حقيقي. مع صعود نجم مصطفى كمال تراجعت اهميه انور بالنسبه للروس. بالرغم ان مصطفى كمال كان عدو الشيوعيه و كان بيحارب و يقتل الشيوعين الأتراك الا ان لينين مكانش عنده مانع يعمل اتفاق معاه و مع الحكام المسلمين في أفغانستان و ايران كمان بالرغم من عداء الاسلام للشيوعيه و عداء الشيوعيه للاديان طبعا في مقابل التوحد ضد بريطانيا. 

في صيف ١٩٢١ بعد انتصارات مصطفى كمال الساحقة ضد اليونان و إيطاليا و بريطانيا، مصدر ٣، انور طلب من الروس انه يروح القوقاز المسلم. و فعلا راح باتوم في جورجيا على الحدود مع تركيا. عمل هناك اجتماع لمؤيديه و حاول يعدي الحدود في أتجاه تركيا. طبعا السلطات السوفيتيه اعتقلته (رد كاف على انه كان في مؤامره مع الروس). طبعا الروس قلقوا انه انور بيهدد علاقتهم مع كمال اتاتورك اللي كان وقتها حقق انتصارات ضخمه ضد اليونانيين المدعومين من بريطانيا. 

تعليق جوده:

العالم يفهم لغه المصالح و القوه. تعليق واضح و بسيط. في علاقات الدول لا توجد كثير من العواطف. العواطف تكون بين الزوجين. 

الروس لذلك قرروا يبعدوا انور بأي شكل عن تركيا فقرروا يبعتوه اسيا الوسطى. دول اسيا الوسطى دول كثير منها يتحدث اللغه التركيه و معظمها مسلم. و وقتها الروس السوفيت كان عاوزين يعيدوا احتلال الدول دي بعد انهيار روسيا القيصرية. و بالتالي الروس سألوا انور انه يساعدهم يحتلوا الدول دي تاني. طبعا دي مهمه متعارضة تماما مع كل حاجه انور أمن بها في حياته. ده واحد حارب ضد روسيا عشان يدافع عن تركيا و يحرر الشعوب المسلمه الناطقه بالتركيه في اسيا الوسطى من روسيا القيصرية. فجأه دلوقتي حيشتغل مع روسيا انه يرجعهم تحت الاحتلال الروسي. 

الحقيقه ان انور تظاهر انه متجاوب مع الرغبه الروسيه. و اتجه ناحيه مدينه بخارى (مسقط رأس الامام البخاري) في اسيا الوسطى. 

تعليق جوده:

ساعات كتير احنا بننسى ان المسلمين الأوائل وصلوا للصين. و ان الناس في اسيا الوسطى دول مسلمين. و بننسى قد ايه المسلم من الف سنه كان يقدر يروح من بخارى على بعد ٣٠٠٠ كيلو من القاهره و ميعتبرش انه مغترب. دلوقتي المصري ميقدرش يدخل غزه! حركه الناس دي كانت اهم محرك للأفكار و الأفكار اهم محرك للاقتصاد. و بعدين نشتكي ازاي بقينا فقرا! 

بخارى كانت اخر معاقل الشعوب التركيه المستقله عن روسيا في اسيا الوسطى. مدينه بخاري تقع على نهر اوخس في جنوب شرق أوزبكستان. بخارى استقلت عن روسيا القيصرية في معمعه الثوره البلشفيه و حافظت على استقلالها تحت قياده الامير عبد السيد مير عليم خان. روسيا السوفيتيه حاولت مهاجمه بخارى عده مرات و فشلت برغم التفوق العددي الكبير لجنودها و بسبب مساعده الإنجليز للأمير عبد السيد. 

بالرغم من الحرب مع روسيا اماره بخارى كانت غنيه بسبب خصوبه ارضها و بسبب انها على خط التجاره الرئيسي بين الصين و روسيا. لكن بعد انتصاره في الحرب قطع الامير عبد السيد التجاره مع روسيا و فرض احكام عشوائية على الناس و كان فاسد كمان على طريقه حكام الشرق الاتوقراطيين و ده أتسبب في كساد تجاري كبير في بخارى. الناس أتضايقت جدا و ده أدى فرصه للجيش الروسي الأحمر انه يتدخل مره تانيه في صيف ١٩٢٠. في ٢ سبتمبر و بعد قصف عنيف دخل الجيش الأحمر بخارى و حرق مكتبتها و كان فيها واحده من اعظم مجموعات المخطوطات الاسلاميه في العالم. 

تعليق جوده:

و طبعا لحد دلوقتي مفيش حاكم مسلم طالب روسيا بتعويض عن المخطوطات دي. كمان نلاحظ ان الاتوقراطيه و الاستبداد بيدخلوا العدو و الهزيمه. تجربه شفناها في ٦٧ و لسه حنشوفها تحت حكم السيسي. قاعده. 

الجيش الروسي فرض حكومه شيوعيه في بخارى اللي كتير من الناس رفضوها و انضموا لمجموعه اسمها بخارى الفتاه و كانت ضد الامير عبد السيد لكن كمان ضد الجيش الأحمر. و المجموعه دي مع مجموعات من الفرسان الموالين للأمير عبد السيد اللي هرب لافغانستان عملوا تمرد ضد الروس و كان فعال جدا في خلخله الحكم الشيوعي في بخارى. و عشان كده الروس بعتوا انور باشا بخارى. مين اكتر من قائد تركيا الفتاه يقدر يهدي الثوره اللي جزء منها عاوز يقلد تركيا الفتاه. 

انور باشا وصل بخارى في ٨ نوفمبر ١٩٢١ عشان يهدي الثوره في بخارى. انور وصل بخارى و لقي اخيرا حلم حياته. مدينه كل نساءها لابسين حجاب. كل رجالها عايشين بالإسلام. فيها ٣٦٠ جامع لسكان اقل من ٢ مليون. انور وصل لابس لَبْس عسكري أوروبي و أهل بخارى لابسين جلباب اسمه خالاط و عمامه. لكن مباشره لقى انه فاهمهم و فاهم لغتهم و ان بينهم رباط الأخوه الاسلاميه. 

انور بعد ٣ ايّام في بخارى اخد معاه قيادات بخارى الفتاه و قال للروس انهم حيروحوا يصطادوا عشان يهرب منهم. و هناك طلعوا على التلال خارج المدينه و اتقابلوا مع قيادات الفرسان المؤيدين للأمير عبد السيد. و هناك قابل الامير اللي عينه قائد عام. و المجتمعون كلهم اتفقوا سواء مريدين للأمير أم معارضين له من جماعه بخارى الفتاه ان انور باشا يقودهم. 

انور باشا أعلن انه سيقود حرب من اجل تكوين دوله اسلاميه مستقله في وسط اسيا. رسالته الاسلاميه القويه كسبته تأييد مشايخ الجوامع في بخارى و كمان تأييد أمير أفغانستان القوي (اللي زي ما شفنا تخلص من البريطانيين و عمل اتفاق مع الروس لكن بهدف رئيسي هو المحافظة على بلده و الاسلام). 

تعليق جوده:

في زماننا ده كان زمان أمير أفغانستان ده بيتقال عليه خاين و عميل لانه عمل صلح مع الشيوعيين. و كمان لحد دلوقتي انور باشا بيتقال عليه خاين! 

انور باشا للأسف كان عنده حب العظمه. لذلك ابتدى يقول عن نفسه انه أمير تركستان و ده أكيد مخلهوش يفضل صديق للأمير المخلوع. الامير عبد السيد لذلك قطع الفلوس و الجنود عن انور و طبعا ورآه أمير أفغانستان. لكن انور باشا استمر يحارب الروس في بخارى و كل تركستان حولها. و بعض الاقوال بتقول انه قدر يسيطر على معظم بخارى و تركستان. 

في مارس ١٩٢٢ انور باشا كتب للروس بيطالبهم بسحب الجيش الأحمر من بخارى و الاعتراف بدوله تركستان الاسلاميه. طبعا ده كابوس الروس و كما هو متوقع رفضوا الكلام ده. 

تعليق جوده:

زي ما شفنا في الحلقه السابقه روسيا طريقها للسيطره على طرق التجاره البحريه يمر بدول كلها مسلمه. و بالتالي كابوسها تكوين دوله مسلمه قويه على حدودها. 

في صيف ١٩٢٢ روسيا بعتت قوات ضخمه للقضاء على الثوره في تركستان. و بحلول ٤ اغسطس ١٩٢٢ الجنود السوفيت حاصروا مقر انور باشا في الجبال حوالين بخارى. 

انور باشا مسك القرآن في أيده و اندفع في أتجاه الجنود السوفيت المهاجمين. انور باشا مات ماسك القرآن في أيده في ارض المعركه. الروس أخدوا القرآن من أيده و حطوه في ارشيف الكي جي بي. 

الراجل مات في أيده القرآن و يجي عيل تافه يتهمه انه خاين و عميل لانه أتسبب في سقوط الدوله العثمانيه مع ان الدوله العثمانيه كانت بوصول انور باشا ساقطه لا محاله لتخلفها اقتصاديا زي ما شفنا. مصدر ٤. او يجي تافه اخر و يقول ان اتاتورك اللي أنقذ تركيا من مصير فلسطين و رجب اردوغان يزور قبره كل عام انه أيضا خاين و عميل. طبعا انور و اتاتورك عندهم نواقص دون شك. لكن حاولوا محاولات جباره لإنقاذ بلادهم. دون شك اتاتورك كان عنده تجربه سيئه جدا مع الاسلام و الخلافه لاحقا مش في البدايه لكن انه أنقذ تركيا ده مفيش شك فيه. مش زي روساء و أمراء عرب عاشوا في النعيم في أوروبا و اولادهم بيبعزقوا الفلوس و ودوا بلادهم في داهيه و أخذوها كريمه و سلموها ناقصه و عارفين أنتم مين هم. 

المره الجايه حنركز في موضوع مؤامره حكماء صهيون ده لانه أتسبب في مشاكل كتير جدا للعرب و المسلمين. 

المصادر:

١- الحلقات السابقه مجمعه

https://jawdablog.org/category/التاريخ/صفحات-مخفيه-من-التاريخ/

٢- السلام الذي ينهي كل سلام 

https://books.google.com/books/about/A_Peace_to_End_All_Peace.html?id=OV0i1mJdNSwC&printsec=frontcover&source=kp_read_button#v=onepage&q&f=false

٣- كمال اتاتورك 

https://jawdablog.org/2016/11/18/هل-صعود-اتاتورك-مؤامره؟-و-كيف-تدخلت-عنا/

٤- من ينتصر في الحروب

https://jawdablog.org/2016/07/15/sykes_pico_18_how_the_weak_defeats_the_strong/

https://jawdablog.org/2016/03/10/sykes-picot_agreement_1/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s