سايكس-بيكو و الحرب العالميه الاولى …صعود الملك عبد العزيز ال سعود … الحلقه ٤١

sykes_pico_41

قلنا قبل كده ان الحرب العالميه الاولى هي دي اللي شكلت الشرق الأوسط اللي احنا شايفينه دلوقتي و تسوياتها هي اللي بتنتهي قدام اعيننا الان و شايفين ان التسويات دي اللي تمت من ١٠٠ سنه بالضبط لحد بعيد مش نافع أنها تستمر بسبب عجز الدوله القوميه العربيه عن الاستمرار. يعني العراق كدوله عاجز عن الاستمرار. سوريا طبعا. مصر كدوله عاجزه انها توفر حياه كريمة لمواطنيها. الخ. و سبب ده بسيط جدا. اَي دوله من دول معندهاش موارد كافيه و عندها تنوع عراقي كبير او عدد سكاني كبير بيسبب مشاكل و طلبات ضخمه. يعني فيه طلبات كتير. و بالتالي عندك طلبات كتيره قدامها موارد قليله داخل حدود الدوله. فيما قبل الحرب العالميه الاولى كان حل ده سهل جدا. لو ظهر البترول مثلا في الخليج او ليبيا او ايران كانت الناس تهاجر من العراق او سوريا او مصر في اتجاه الموارد الجديده دي. دلوقتي بلد زي السعوديه او قطر او الكويت او الإمارات تمنع ذلك طبعا. بالأساس كان الطبيعي قبل ١٩١٧ ان تطوير حقول النفط مثلا يحصل زي غرب تكساس في مناطق خاليه من السكان بسبب قسوه الحياه فيها و يكون التطوير اللي حصل في دبي او الدوحه او غيرها في مناطق اكثر رحبا بالسكان و ذات اجواء أفضل زي حلب (على خط انابيب البترول و بالتالي تكون مصافي النفط هناك) او القاهره او السويس (ذات وضع حلب). و ده يبقى تطور مشابه جدا لتكساس او كاليفورنيا ان مناطق البترول غير أهله بينما السكان يعيشوا قرب المناطق الطبيعية للنمو السكاني زي هيوستن في تكساس او لوس انجيليس في كاليفورنيا. او حيفا في فلسطين أو حلب او السويس. و السمات المشتركه بين لوس انجيليس و هيوستن و السويس و حلب انهم موانئ طبيعية في أماكن جوها اكثر اعتدالا و بالتالي يعيش الناس بشكل أفضل بصرف النظر هم جايين من باديه العرب او تركيا. 

لكن الحاصل دلوقتي ان استثمارات ضخمه بتتحط لتكييف الأجواء. و استثمارات اكبر عشان الناس تهج في الصيف! و استثمارات أكبر و اكبر أن كل دوله يبقى عندها نشيد و علم و يوم وطني! و طبعا استثمارات جباره في غسيل مخ الناس انها تكره جيرانها! و استثمارات تانيه في سلاح الحروب مع الدول الشقيقه او ضد الشعب ذاته و عمر السلاح ده ما دخل حرب ضد عدو. و استثمارات تانيه في مليون بنك مركزي و مليون شركه طيران وطنيه و ده طبعا غير الفلوس الضائعه في جمارك على الحدود و عساكر على الحدود و شرطه على الحدود. كل ده ضحك على الناس و فلوس ضايعه. كل دي أموال ضايعه. و كنّا مره حسبنا ان عوائد البترول فقط في الدول العربيه كانت كفيله ان الناس تعيش في الدول العربيه عيشه كريمه. مصدر ١. فهمنا شويه ان المسأله مش سياسية بس. اقتصاديه كمان. فنقول ان الدول القوميه دي غير قادره على الحياه. و لن تستمر كثيرا. و محاولات بوتين (و معاه أنصاره في الغرب زي ترامب) الحقيقه هي ان الدوله القطريه القوميه العربيه تستمر عشان لو انهارت الدوله القطريه العربيه تبعاتها على طول داخل روسيا. حنشوف في الحلقات الجايه ازاي ان التمرد و الثوره في بلاد المسلمين انتقلت من مصر لافغانستان للجزيره العربيه لداخل الجمهوريات الروسية ذاتها دون تنسيق خالص. شفنا أفغانستان في الحلقه اللي فاتت و حنشوف جمهوريات الستان السوفيتيه كمان كام حلقه. مصدر ٢. 

نركز النهارده شويه في الجزيره العربيه. و حنصحح مفاهيم غلط كتير عند الناس عن عبد العزيز ال سعود. 

شفنا ان التمرد في مصر انتقل لافغانستان. لكن اخر مكان البريطانيين كانوا يتوقعوا ان تحصل فيه مشاكل لهم كانت جزيره العرب. اولا لانها شبه جزيره. و بالتالي سهل التحكم فيها باستخدام الأسطول البريطاني. ثانيا ان حكام الجزيره العربيه كانوا بيأخذوا فلوس من بريطانيا و اهم اتنين في الجزيره العربيه هم الشريف حسين في مكه و عبد العزيز ال سعود في الرياض. واحد مسيطر على الحجاز و التاني مسيطر على نجد يعني معظم الجزيره العربيه و الاتنين بياخدوا مرتب شهري من بريطانيا (٥٠٠٠ جنيه بريطاني في الشهر لابن سعود و عشرين الف او اكثر قليلا للشريف حسين) . ده طبعا غير حكام إمارات الخليج و كانوا تحت احتلال بريطاني مباشر. يعني مفيش مشاكل ممكن تحصل إطلاقا. و بعدين مش بس عبد العزيز بن سعود و الشريف حسين بياخدوا فلوس من بريطانيا. لا. الاتنين معندهمش اَي مشاكل انه تفضل لهم علاقه خاصه مع بريطانيا. مكانوش تحت احتلال زي مصر. مفيش عساكر انحليز في نجد مثلا و لا في مكه. و بالتالي ازاي تحصل مشاكل؟ مصدر ٣. 

بريطانيا طبعا زي ما شفنا كانت بتدي الشريف حسين فلوس لانه تآمر معها لاسقاط حكم العثمانيين زي ما شفنا من وقت مراسلات حسين-ماكماهون. مصدر ١. 

طيب ليه بريطانيا تدي ابن سعود فلوس؟ لان أعداء ابن سعود في نجد كانوا ال رشيد و كانوا موالين تماما للعثمانيين من وقت العثمانيين ما دخلوا الدرعية و خلصوا على الدوله السعوديه الثانيه بمساعده جيش محمد علي. و بريطانيا طبعا ضد العثمانيين و بالتالي منطقي تدي فلوس لابن سعود عشان تتخلص من اَي حد ممكن يعمل مشاكل بتحالفه مع العثمانيين. و طبعا ال رشيد لو كانوا موجودين في شمال الجزيره العربيه كانوا حيعملوا مشاكل كبيره لجيش أللنبي المتقدم في فلسطين و مشاكل كبيره للاحتلال البريطاني في العراق. بننسى احنا ان عرعر (في السعوديه الان) هي على مرمى حجر من العراق و ان تبوك على مرمى حجر من الاْردن. لذلك يهم بريطانيا تدفع فلوس و تدي سلاح لواحد مستعد لأسباب قبليه انه يخلصها من ال رشيد و كان شديد الكفاءه في ذلك. نفس منطق التحالف مع الشريف حسين. مصدر ٤. بالمناسبه حرب ابن سعود ضد ال رشيد حروب قبليه قديمه جدا و بقالها مئات السنين. و عشان نفهم قد أيه قبليه نشوف انه بعد لما ابن سعود انتصر ضد ال رشيد في نجد و الرياض و أقام الدوله السعوديه الثالثه (الموجوده دلوقتي) تزوج من الزوجه السابقه لأحد حكام ال رشيد. منطق قبلي جدا. و بالمناسبه هذه الزوجه من سلالتها أتى من قتل الملك فيصل. 

طيب لحد كده مفيش مشاكل لبريطانيا. المشكله كانت ان ابن سعود و الشريف حسين كانوا لا يطبقا بعضهما. و الخلاف بينهم كان على السطح حوالين الارض. فيه واحتين واحده اسمها ترابه و التانيه اسمها خرمه. الواحتين دول على الحدود بين نجد و الحجاز و هما على مسافه ١٠٠ كم شرق مكه. الواحتين دول كان عليهم خلاف بين حسين و ابن سعود. كل واحد منهم بيدعي ملكيتها. انظر الخريطه. الخلاف بين ابن سعود و حسين مش بس خلاف على ارض. لا. كمان كان خلاف أيدلوجي. حسين كان راجل مسلم إسلام تقليدي مقارب جدا للمصريين. يعني عنده أضرحه لآل البيت مثلا. ال سعود كانوا متحالفين مع سلاله عبد الوهاب و لديهم أفكار اكثر تشددا بكثير. و كانوا وقتها بينشروا فكرهم في داخل الجزيره العربيه (و طبعا دلوقتي بينشروه خارجها كمان) انهم يحولوا البدو من قوم رحل انهم يقعدوا في الواحات و يزرعوا الارض و يبقوا مقاتلين و ينضموا للإخوان (ملهمش اَي علاقه بالجماعه الحاليّه الا الاسم). و كانوا مقاتلتين شرسين جدا الحقيقه. 

حسين كان بيشتكي لبريطانيا انه ابن سعود بيحرض أهل الحجاز ضده و انه بيحولهم للمذهب الوهابي. و كانت القشه اللي قسمت ضهر البعير لما أهل واحتي ترابه و خرمه تحولوا للمذهب الوهابي. حسين كان بيشتكي انه بيصرف ١٢ الف جنيه إسترليني من مصروفه البريطاني الشهري على الحرب مع ابن سعود اللي هوه ذاته بياخد ٥ آلاف جنيه من بريطانيا. طبعا تضييع فلوس. 

طبعا حسين كان عنده الفيلق العربي اللي بريطانيا دربته و معاه فلوس اكتر بكتير. لذلك حسين قرر في مايو ١٩١٩ و في عز التمرد في مصر و أفغانستان انه يخلص من ابن سعود و تهديده في ترابه و خرمه. عبد الله بن حسين قاد حمله من ٥٠٠٠ جندي قبلي عالي التدريب و مسلح حتى الأسنان بسلاح جيش أللنبي. يوم ٢١ مايو قدر جيش عبد الله يحتل ترابه و يخلص من الاخوان فيها. ابن سعود بعت حمله من الرياض عشان يحارب جيش عبد الله. لكن جماعه من الاخوان عددهم حوالي ١٠٠٠ نجدي سبقوا الحمله و هجموا على جيش عبد الله و هم نايمين ليله ٢٥ مايو ١٩١٩. قتلوا معظم جيش عبد الله من المفاجأة. عبد الله نفسه هرب بلبس النوم. 

طبعا بريطانيا مكانتش مبسوطه جدا من اللي بيحصل. و ده على عكس معظم توقعات المؤمنين بنظريه المؤامره. الناس المؤمنين بنظريه المؤامره فاكرين ان البريطانيين او الغربيين بصفه عامه آلهه. مش حقيقي. الوثائق كلها (مصدر ٣) بتورينا ان بريطانيا كانت في تخبط شديد و مش عارفين يعملوا أيه. بريطانيا بعتت لابن سعود تهديد و بعتت طيارات بريطانيه هاجمت جيشه عشان توقف تقدم الاخوان في اتجاه الحجاز و فعلا قدرت طيارات بريطانيا انها تقتل إعداد كبيره منهم و تمنعهم مؤقتا انهم يدخلوا الحجاز. 

ابن سعود اعتذر لبريطانيا و قالهم ان السبب هم الاخوان مش هوه. و انهم متعصبين قوي و انه معندوش نيه يدخل الحجاز. الخ. ابن سعود و أولاده على فكره دبلوماسيين جدا. و يقولوا كلام حلو جدا في وشك لكن ممكن في الحقيقه يضمروا أمور اخرى. شفنا عملوا أيه مع د محمد مرسي مثلا. و بنشوف بيعملوا أيه مع السيسي دلوقتي. 

بريطانيا مكانتش الحقيقه عارفه تعمل أيه في خلافات ابن سعود و حسين. هي عاوزه ابن سعود يركز انه يخلص على ال رشيد. و تفضل ان ابن سعود و حسين ميتخانقوش قوي مع بعض. 

بريطانيا فرضت اتفاق هدنه بين الاتنين في اغسطس ١٩٢٠. لكن ابن سعود كان معاه جيش الاخوان من ١٥٠ الف مقاتل من الاخوان و كانوا الحقيقه شرسين جدا و مقتنعين تماما و مستعدين للتضحيه في سبيل ما تصوروه انه نصره الاسلام (بالضبط زي الفلاح المصري اللي شفناه في مارس ١٩١٩ بيقول للخواجه اليوناني ان الفلوس دي رايحه لجيش الاسلام مع الفارق في استخدام السلاح). عبد العزيز دخل عسير في ١٩٢٠ و خلص تماما على ال رشيد في نهايه ١٩٢١. و كان مش فاضل الا انهم يدخلوا الحجاز. 

وزاره الخارجيه البريطانيه كتبت في ١٩٢١:

 “سنبدو بلهاء في الشرق كله لو حسين التابع لنا سقط بهذه السهولة. لن يحترمنا احد”. مصدر ٣. 

لما الاخوان قرروا يدخلوا الحجاز البحريه البريطانيه اتسألت عشان تضرب مواقع الاخوان الجديده فردت انه في الحقيقه مفيش أهداف تنضرب تستحق انها تنضرب. و على غير اللي حصل في ترابه الاخوان مدخلوش بإعداد كبيره مجمعه. حسين كمان مكانتش عنده اراده البقاء. هزيمه ابنه في سوريا هدفه الأكبر قضت عليه زي ما حنشوف الحلقه الجايه. اراده بريطانيا كمان انها تفرض رأيها في الشرق الأوسط قلت جدا. بلد طالعه من حرب منهكه و عاوزه تركز في اقتصادها. و بالتالي مش حتقعد تضرب شويه جمال في الصحرا تبعت صاروخ بمليون دولار ورا كل جمل. و في النهايه ابن سعود تابع برضه. الأوضاع على الارض بتبتدي تفرض نفسها من غير ما يبقى فيه مؤامره. 

اوضاع مشابهه جدا احنا شايفنها دلوقتي. أمريكا وقت اوباما بالذات عاوزه تركز في اقتصادها. ليه تضرب كل جمل و كل طائفه في سوريا او العراق او أفغانستان بصاروخ كل واحد بمليون دولار! الأفضل و الأقل تكلفه انها تنسق مع الطرف الاقوى على الارض و الطرف المستعد للانتصار مش مع المهزوم او اللي مَش عاوز يحارب. 

في ١٩٢٤ الاخوان دخلوا مكه و كسروا كل شواهد قبور الصحابه و ال البيت. ابن سعود طبعا بدبلوماسيته المعهودة و المعروفة عن كل ال سعود اعتذر لملك مصر و ملك ايران و قالهم انه حيبني الشواهد دي تاني. طبعا محصلش لحد دلوقتي. و في النهايه بريطانيا ساعدت ابن سعود في التخلص من الاخوان كلهم حتى لا يكونوا عقبه في طريقه و يتمردوا عليه بعد ان بدأ برنامج تحديث السعوديه. لكن طبعا استمر الفكر. 

و نتابع في الحلقه القادمة تطورات الأمور في سوريا ذاتها ازاي انها مشابهه الأوضاع الحاليّه لو نقرأ التاريخ. 

المصادر:

——-

١- تحقيق جوده عن عوائد النفط و أين ذهبت

https://jawdablog.org/2016/04/27/facts_about_mohamed_salman_vision_for_saudi_2030/

https://jawdablog.org/2015/08/03/myth56_where_is_oil_income/

٢- الحلقات السابقه مجمعه من صفحات مخفيه من تاريخ مصر

https://jawdablog.org/category/التاريخ/صفحات-مخفيه-من-التاريخ/

٣- السلام الذي ينهي كل سلام

https://books.google.com/books/about/A_Peace_to_End_All_Peace.html?id=OV0i1mJdNSwC&printsec=frontcover&source=kp_read_button&hl=en#v=onepage&q&f=false

٤- ال سعود ضد ال رشيد 

http://www.ibnsaud.info/main/1005.htm

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s