تعالوا نبني على نضافه … إعاده تشكيل الشرطه في مصر

restructuring_police_in_egypt

في ٢١ نوفمبر الماضي أعلنت شرطه مقاطعه لنكلنشاير البريطانيه انها لن تعين ضباطا جددا الا اذا كانوا مقيمين في المقاطعه خلال ال ١٢ شهرا الماضين قبل التعيين على الأقل. و قالت المقاطعه انها ستعين حوالي ١٥٠ شرطيا خلال السنتين القادمين. مصدر ١. 

لنلكلنشاير ليست استثناءا. فشرطه مدينه لندن العاصمه لا تعين الا من أقام في لندن على الأقل ٣ سنوات خلال السته الماضين. و كثير من المناطق في معظم إنجلترا و أمريكا تعتمد سياسات مشابهه. لماذا؟ 

 الأجابه هي في امرين. الاول هو تاريخ و نشأه الولايات المتحده حيث كانت حقوق الولايات و المقاطعات الهم الشاغل لواضعي الدستور الامريكي. و كان الخطر الداهم وقتها هو الخوف من تشكيل حكومه فيدراليه ذات قوه ساحقه تطحن حقوق المواطنين و تتحول بها الولايات المتحده الى دوله استبدادية. لذلك تم تقسيم القوانين بين الحكومه الفيدراليه و حكومات الولايات. تختص الحكومه الفيدراليه بالقوانين التي لا يمكن تطبيقها على أفراد في امريكا دون اخرين. و هي حصرا قوانين الهجره، التفليس، الضمان الاجتماعي، التمييز ضد الأقليات و حقوق المواطنين، براءات الاختراع، تزوير الأموال و التهرب من الضرايب الفيدراليه. مصدر ٢. مثلا من غير المنطقي ان يكون لكل ولايه قانون خاص بالهجره او ان يكون قانون التفليس في ولايه اصعب من الاخرى و الا اتجه الجميع للولايه ذات التسهيل. في المقابل تختص قوانين الولايات بالجرائم بما فيها القتل و السرقه و قوانين الزواج و الطلاق و قوانين الميراث و قوانين التعويضات و قوانين الاراضي. في مقابل ذلك أيضا فكل مقاطعه او مدينه لها أيضا حقوق في سن القوانين التي تتعلق بالإيجار او تقسيم الاراضي لأنشطه مختلفه او قوانين الأمن و السلامه. مثال ذلك لو تقدم احد الأشخاص بطلب تأسيس جامع او كنيسة فمن يبت في هذا الطلب هو المدينة او المقاطعه و لا دخل للولايه او الحكومه الفيدراليه في الامر لانه يتعلق بكيفية تقسيم الاراضي للأنشطة المختلفة. لكن مثلا لو رُفض الطلب و في ذلك شبهه تمييز بسبب الدين ففي ذلك مخالفه للقانون الفيدرالي و هنا تتدخل الأجهزه الفيدراليه. 

أدى ذلك النظام المعقد لتواجد حاله من التوازن بين الحكومات المختلفه كما جعل من الصعب الافتئات على حقوق المواطنين. كذلك كما نرى فان مسئوليات الحكومات المحلية كبيره سواء على مستوى المقاطعه او الولايه و بالتالي يذهب جل عائدات الضرايب مباشره لها تحت رقابه مباشره من المواطنين. كذلك فالشرطة المحلية حريصه جدا الا تتدخل المباحث الفيدراليه في أمورها. بالرغم ان القانون ينص على ان تراقب المباحث الفيدراليه التزام الشرطه المحليه بالقانون. و هذا الشد و الجذب بين الاثنين يستفيد منه المواطن العادي. 

كذلك أدت التجربة الامريكيه ان معظم من يعملون في جهاز الشرطه المحلي هم ممن يعيشون في المنطقه و لا يعرفون سواها. بمعنى انهم ولدوا و عاشوا في المنطقه و بالتالي يعرفون طبيعتها و يعرفون السكان و يكونون الاقدر على مساعدتهم. 

لا يعني هذا ان جهاز الشرطه الامريكي كامل بل رأينا بالذات في المدن الكبيرة وجود عنصريه ضد السود و الأقليات مثلا و هذا جزء من عيوب محليه الشرطه و هي انها تعكس كل المشاعر المحليه بما فيها مشاعر العنصريه و ان كان دور المباحث الفيدراليه هو الرقابه على ذاك و تقديمه للمحاكمه. 

الاجابه الثانيه هي انه مع مراقبه العالم للتجربة الامريكيه قرر الكثيرون في العالم ان يأخذوا الجيد منها و ما يناسبهم. و قد صدر بذلك تقرير برنامج الأمم المتحده للتنميه الذي أكد فيه ان الحكومات المحليه و جودتها هو احد اهم أسس التقدم في الدول الناميه. مصدر ٣. 

و في حاله مصر فنحن نرى ضباطا معظمهم من المدن الكبيرة القاهرة و الجيزه و الاسكندرية و يذهبون بعيدا عن اهلهم و يرتكبون فظاعات ضد أهل سينا او الصعيد او الوجه البحري. و هم طبعا وصلوا لمناصبهم بالواسطة. كذلك يتم تغريب جنود الأمن المركزي بعيدا عن قراهم في الريف و الصعيد للسيطره على الأمن السياسي في القاهرة و ما حولها بالأساس. ثم يقول احدهم ما تبعت والدتك تروح هي! 

يا أخي لا تذهب و لا نرسل والداتنا. 

لماذا لا تكون الشرطه مغرقه في المحليه. يعني أهالي الحي ينشأون الشرطه الخاصة بهم وفق معايير قوميه و يكون دور جهاز الشرطه القاهري المركزي فقط التفتيش عليهم و ضبط المعايير؟ مع وجود جهاز لحقوق الانسان موازي لجهاز الشرطه المركزي له نفس سلطات التفتيش على اجهزه الشرطه المحليه؟ لماذا لا نتعلم؟ 

 و كل حلقات سلسله على نضافه موجوده في مصدر ٤. 

المصادر:

——-

١- اعلان شرطه مقاطعه لنلكلنشاير

http://www.bbc.com/news/uk-england-lincolnshire-38050870

٢- انواع القوانين في امريكا

http://www.lawhelp.org/resource/the-differences-between-federal-state-and-loc

٣- تقرير برنامج الامم المتحده للتنميه عن الحكومات المحليه

http://www.undp.org/content/undp/en/home/ourwork/democraticgovernance/focus_areas/focus_local_governance.html

٤- سلسله جوده: على نضافه

https://jawdablog.org/category/علي-نضافه/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s