سايكس-بيكو … صعود ابن سعود للحكم في الجزيره العربيه … الحلقه ١٤

سايكس-بيكو و الحرب العالميه الاولي … صعود ابن سعود للحكم في الجزيره العربيه

Sykes_Piko_Al_Saud_Governs_Jazeerah

بريطانيا مكنتش علي قلب واحد في سنه ١٩١٦. كانت حكومه الهند البريطانيه علي عداء تام مع الحكومه البريطانيه في القاهره. الحقيقه ان حكومه الهند البريطانيه دي تجربه نادره في التاريخ لان اول مره ان جهه استعماريه تقريبا تستقل عن المركز في لندن و يكون لها جيش خاص بها و سياسه خارجيه كمان. و طبعا احد اهم أسباب ده هو بعد المسافه بين الهند و بريطانيا و كمان ضخامه حجم الهند و موقعها الحاكم لكل المواصلات بين الشرق الاقصي و الصين مع أوروبا. 

اكبر مشاكل حكومه الهند البريطانيه و كان بيتقال عليها حكومه سملا نسبه لمدينه سملا في شمال الهند و الواقعه في احضان جبال الهيمالايا و كانت المقر الصيفي البديع لحكومه الهند بعيد عن حر ديلهي و زحمتها، اكبر مشاكل البريطانيين في الهند كانت تمرد المسلمين ضد الاحتلال البريطاني. بريطانيا تعبت جدا في قمع تمرد إمبراطور المغول بهادور شاه ظفار اخر إمبراطور للهند و هو طبعا مسلم، ضد الحكم البريطاني في سنه ١٨٥٧ (مصدر ١). التمرد ده خلي بريطانيا تلغي شركه العند الشرقيه و تعيد تأسيس الحكم البريطاني كله في الهند انه يتحول احتلال صريح. و بالتالي حكومه الهند البريطانيه مكانش عندها اي استعداد تتقبل اي حاجه تحرك حوالي ١٠٠ مليون مسلم هم اكبر تجمع للمسلمين في العالم ضدها. 

و بالتالي حكومه سملا شافت في مراسلات هنري ماكماهون المعتمد السامي البريطاني في القاهره مع الشريف حسين اللي بتشجع الشريف حسين علي الثوره ضد الدوله العثمانيه، شافت ان الثوره دي خطيره جدا لانها ممكن تنتشر من الحجاز للهند و ان تشجيع المسلمين علي الثوره أساسا عمل غير مسئول. 

في الأغلب مشكله سملا الاساسيه كانت انها شايفه ان القاهره بتلعب علي ارض سملا. و ان الجزيره العربيه كلها تابعه للهند البريطانيه و ان المعتمد البريطاني في القاهره ملوش دعوه بيها و بيحشر نفسه فيما لا يعنيه بالنظر مثلا ان الروبيه الهنديه كانت العمله السائده في الخليج طبعا باستثناء الحجاز التابع للإمبراطورية العثمانيه و اللي كان مثلا فيه تمثيل نيابي له في اسطنبول. 

حكومه الهند البريطانيه عملت حمله منظمه في أوائل ١٩١٦ ضد القاهره في لندن و حاولت تخوف لندن من تصرفات القاهره الطائشه. و كانت الحجه الجديده ان القاهره وعدت الشريف حسين بدوله عربيه موحده و ان الدوله دي ضد المصالح البريطانيه في المنطقه لانها دوله قويه و تهدد ممرات الملاحه في المنطقه و هي عَصّب الاتصالات بين لندن و الهند. 

القاهره وقتها كانت بتطلع مجله اسمها نشره المخابرات intelligence bulletin و كانت طبعل مقصور قراءتها علي مجموعه محدده من كبار رجال الحكم البريطانيين في القاهره و لندن و سملا. 

تي لورانس كتب في المجله دي مقاله اسمها “سياسه مكه” (مصدر ٢). المقاله دي لازم كل عربي و مسلم و مصري يقرأها لانه مش بس بيرد علي حمله سملا ضد القاهره لتخويف بريطانيا من دوله عربيه موحده. لا كمان بيدي توقعات للمستقبل. بيقول ايه:

“ان فكره دوله عربيه موحده فكره بعيده المنال. و بقليل من التوجيه السليم فالعرب سيظلون دائماً فسيفساء سياسيه مكونه نسيج صغير و هش من إمارات تغير من بعدها و غير قادره علي التماسك”

بالنص قال:

Such a unified Arab nation is far fetched. If properly handled the Arabs would remain in a state of political mosaic, a small tissue of small jealous principalities incapable of cohesion”

الكلام ده مش اي كلام. لانه استراتيجيا مستحيل العرب يتحدوا بسبب انه ليس لديهم ثقل و تواصل سكاني كافي. مستحيل هذا التوحد بدون مركز الثقل السكاني في تركيا و ايران و مصر (مصدر ٣). لذلك اول شيئ فعله المسلمون الأوائل هو دخول سوريا و تركيا و ايران و مصر. اول شيئ. و بدونهم كان مستحيل اقامه دوله اسلاميه متماسكة. واحده منهم لا تصلح و كذلك و لا اثنتين. و هذه عبر التاريخ. ببساطه لان الامتداد السكاني العراقي و السوري متواصل مع تركيا و ايران دون انقطاع و دون حواجز جغرافيه حتي مضيق البسفور و صحراء و جبال كوش في افغانستان. هذه هي الحدود الطبيعيه لاقامه اي دوله. لذلك عند اقامه اي دوله مهم جدا اقامه حدود طبيعيه. امريكا لم تستقر الا بعد الوصول للمحيط الهادي و نهر ريو جراندي مع المكسيك. حنقعد نلف و نعيد و نقاوم هذا الكلام لكن هذه اراده الله في الجغرافيا. 

نرجع لحكومه الهند البريطانيه. طبعا معجبهاش كلام لورانس. راحت ناشره مقاله في مجله نشره المخابرات عباره عن حوار مع شخص شبه مجهول اسمه عبد العزيز بن سعود في فبراير ١٩١٦. 

ابن سعود في الحوار قال عن الشريف حسين انه راجل مجنون و غير تافه. و قال انه مفيش حد في شبه الجزيره العربيه ممكن أبدا انه يبايعه علي الحكم. حتي لو حسين أعلن نفسه خليفه للمسلمين. 

بالنص عبد العزيز ال سعود قال:

“حتي لو حسين أعلن نفسه خليفه فلن يحدث اي فارق لزعماء القبائل في نجد و لن يكون هناك حتي مجرد تساؤل ان يتقبلوا اي تحكم منه مثلما لا يقبلونه الان”

لورانس شاف ان ده كلام خطير و تصعيد كبير في الحرب بين سملا و القاهره. لان عبد العزيز مكانش مجرد زعيم قبيله. كان شخص خطير جدا. مش بس انه العدو الاول لحسين في الجزيره العربيه. كمان لانه اتخذ المذهب الوهابي المتطرف كمذهب له و لأعوانه. و كان ابن سعود بقاله ١٥ سنه مع اعوانه (يطلق عليهم الاخوان و تخلص منهم ابن سعود لاحقا بمساعده الطيران البريطاني) بيحاربوا القبائل العربيه الأخري بشراسه. مع الوقت ابن سعود توسع من مجرد حاكم واحه صغيره اسمها الرياض انه يغطي مساحه كبيره من الجزيره العربيه بسبب ضراوه أنصاره من الاخوان. 

ابن سعود كمان كان رجل حكومه الهند البريطانيه و كانت تتولي الانفاق عليه (مصدر ٤). يعني عندنا عبد العزيز بن سعود رجل الهند البريطانيه ضد الشريف حسين رجل القاهره البريطانيه. طبعا تطور خطير في الصراع. 

لورانس كان شايف ان وقوف الهند البريطانيه مع ابن سعود عمل خطير جدا. مش بس لانه ضد الشريف حسين الراجل بتاع القاهره لكن كمان لانه ضد قيم بريطانيا كلها انها تقف مع متطرف ديني بيقتل الناس و بيقطع رقابهم الخ. و كان شايف ان الصراع بين ابن سعود و حسين حيتحول لحرب اهليه بينهم و في الأغلب ده كان هدف سملا من البدايه انه يحصل حرب اهليه تشغل القاهره تماماً و تعطل أهدافها في الجزيره العربيه و تبعدها عن الخليج و عن العراق و عن الهند. 

لورانس كتب رد علي الحوار مع ابن سعود و كتب فيه:

“ان ابن سعود يبدو فقط انه مجدد إسلامي. و لكن في الحقيقه انه و النقائين puritans المتعصبين من اتباعه بعقولهم المغلقه و مذهبهم الوهابي لا يمثلون الاسلام إطلاقا. هؤلاء الوهابيون يعيشون علي هامش العصور الوسطي و اذا تمكنوا من السيطره في الشرق الاوسط فإننا سنجد ان اسلام نجد المهووس سيحل محل اسلام مكه و دمشق المتسامح، و ان التعصب و الهوس سيتزايد مدفوع بنجاحه في السيطره”. مصدر ٥. 

بالضبط ما حدث. بالضبط. و للاسف كل شعوب الشرق الاوسط تدفع فاتوره رغبه السعوديه في السيطره علي الشرق الاوسط كله ضد التاريخ و ضد الجغرافيا و تأييد السعوديه و تمويلها للانقلاب في مصر ليس الا حلقه في تلك السلسله الممتده. 

و العمليه دي مستمره لحد دلوقتي:

١- زي ما شفنا في الحلقات السابقه (مصدر ٦) ان التحالف بين جهه تتمسح بالدين الإسلامي زي حسين او ال سعود و بين الجيوش في الدول العربيه هو التحالف الحاكم الحقيقي في المنطقه. ممكن تتغير المسميات. يعني الشريف حسين يدعي النسب للرسول و يقول انه حامي الحرمين او ال سعود ميعرفرش يدعوا النسب للرسول بيقولوا خادم الحرمين. كل ده هدفه اضفاء صفه دينيه علي الحكم تلهي شعوب المنطقه و تمنعهم من الثوره. ازاي تثور ضد حكم ديني من ال الرسول او ضد حكم بيخدم الحرمين. مش شايف بيصرفوا قد ايه علي الحرمين. ربنا يخليلنا ال سعود. و هكذا. و اذا لم يفلح هذا و قرر الشعوب الثوره فالجيوش موجوده للقمع و هي اداه ال سعود او الشريف حسين في دول مثل سوريا او مصر او العراق للحفاظ علي شكل الحكم في المنطقه. 

٢- بنتلخبط احنا اننا نقول الاسلام الوسطي ضد الوهابيه. الحقيقه انه صعود ال سعود و حكم العسكر متلفح برداء ديني متعصب اسمه دلوقتي الوهابيه ضد حركه الشعوب العربيه و الاسلاميه في المنطقه و رغبتها في الوحده مدفوعه بالاسلام الحقيقي كما عرفه اجدادنا و آباؤنا و هو لم يكن أبدا متعصبا و لم يكن أبدا ضد المرأه فهي فقيهه و عالمه و معلمه وقت الخلافه و راويه للحديث ايضا. بينما يتخذ ال سعود المتحالفين مع الجيوش العربيه من الوهابيه ستار الحقيقه و بياخدوا اقصي انواع التطرف في الاسلام لايهام الشعوب ان هذه هي السلفيه و تضييع أوقاتنا في كلام فارغ حوالين كيفيه وضع اليدين وقت الصلاه بينما نترك الحريات و التعذيب و القتل! 

٣- ان اخطر ما يخيف السعوديه هو داعش الحقيقه. ليس لانها تحدي لسايكس بيكو زي ما شرحنا الحلقه اللي فاتت لانها ليست في الواقع تحدي لمبادئ سايكس بيكو و لكن ربما تحدي فقط في الأفكار، لكن لان داعش الحقيقه لا تختلف عن مبادئ الوهابيه. و بالتالي من السهل تصور ان في المستقبل تظهر عروش عربيه قايمه علي فكر داعش بعد التخلص من العناصر المتطرفه فيها زي ما فعل عبد العزيز مع الاخوان (لا علاقه لهم بالاخوان المسلمين في مصر. فقط الاسم). ممكن اسوء كمان ان فكر داعش يصبح هو المسيطر في السعوديه ذاتها و يتم التخلص من ال سعود و يظهر ال حد جديد. او أكتر من حد. واحد في نجد و واحد في الحجاز و هكذا. او حتي يختلفوا بينهم و بين بعض و يتقاسموا. هذا ما يخيف السعوديه. ان داعش لا تختلف كثيرا عما تروجه السعوديه ذاتها. بتاخذ منها البضاعه يعني. و بتهدد حلفائها من الجيوش العربيه. 

٤- ان الخلافات داخل الغرب حقيقيه. في فعلا ناس في الغرب مع ثوره مصر. و في ناس و اجهزه مع بقاء التحالف الحاكم في المنطقه كما هو. و في اجهزه شايفه ان المستقبل لإيران و تركيا. و هكذا. و للاسف احنا نظرتنا سطحيه جدا للتعامل مع الغرب. عاجزين عن التفاعل معاه و مع القوي الحيه فيه اللي ممكن جدا تساعدنا. 

و نتابع. 

#سايكس_بيكو

#صفحات_مخفيه

المصادر:

——-

١- تمرد ١٨٥٧ ضد بريطانيا:

http://www.britannica.com/event/Indian-Mutiny

٢- سياسه مكه بقلم تي لورانس:

http://www.telsociety.org.uk/about-lawrence/centenary/blog/

٣- دراسات استراتيجيه في إمكانيات الوحده العربيه:

https://jawdablog.org/2014/12/30/is_making_turkey_iran_enemies_useful/

٤- علاقه ابن سعود مع حكومه الهند البريطانيه:

http://www.nytimes.com/2013/08/11/books/review/lawrence-in-arabia-by-scott-anderson.html?_r=0

٥- مذكرات لورانس:

http://www.goodreads.com/book/show/57936.Seven_Pillars_of_Wisdom

٦- الحلقات السابقه كلها مجمعه:

https://jawdablog.org/category/التاريخ/صفحات-مخفيه-من-التاريخ/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s