مأساه التعليم في مصر … الأعراض و المرض و العلاج

Education_tragedy_in_Egypt_Disease_and_Cure

الغش في المدارس هو مجرد عرض للمرض و ليس المرض. الحقيقه ان مصر تنفق علي التعليم دون طايل. و من يقول ان التعليم في مصر تقدم او سيتقدم واهم. اي منظومه في الدنيا لها مدخلات و لها مخرجات. تعالوا نفهم اين المشكله في المدخلات كي نعرف كي نحلها. 

من ناحيه المخرجات من منظومه التعليم. فمصر ترتيبها الأخير بين ١١٠ دوله من حيث جوده التعليم الأساسي (مصدر ١). و هذا ليس قاصرا فقط علي المدارس الحكوميه البيئه و السيئه التجهيز و القليله الانفاق مقارنه بالمدارس الاجنبيه الهاي. هذا كلام فارغ. تزايد عدد الطلاب المصريين الراغبون في السفر التعليم في امريكا بمقدار ٤٠٪ فقط خلال السنوات الثلاث الأخيره. و مع ذلك فعدد المقبولون المصريون للتعليم في امريكا ظل ثابتا كما هو منذ الثمانينات (مصدر ٢). و هذا بالرغم من تزايد عدد السكان بمقدار الضعف منذ الثمانينات عندما كانت مصر ذات ٤٠ او ٥٠ مليون نسمه. اذن فالعالم اصبح لا يتقبل الخريجين المصريين حتي و لو كانوا ممن يتقدمون للدراسه في امريكا. و تجربه المدارس و الجامعات الخاصه في مصر موجوده منذ ٢٠ سنه الان و لم نسمع ان احدا من خريجيها تفوق في اي مجال خارج مصر. تفوق في مصر بالواسطه لا شك هذا يحدث. و حتي دول الخليج اصبحت لا تتقبل الخريج المصري بسهوله. و قد ذكر ذلك أمراء سعوديون بذاتهم مثل الامير طلال بن عبد العزيز مثلا (مصدر ٣). 

اذن لا شك هناك مشكله ضخمه فيما يتم إخراجه من منظومه التعليم المصريه. 

مدخلات نظام التعليم هي كالتالي: انفاق مادي، بشر من مدرسين و طلبه و أولياء أمور، و ثقافه عامه. و هذه الحقيقه مدخلات اي نظام في العالم: بشر، رأسمال و انفاق، و ثقافه. ممكن جدا معني كلمه ثقافه مش واضح. حنوضحه بعدين. 

نمسك الانفاق. الحقيقه ان مصر منذ السبعينات تنفق علي التعليم ما بين ٣-٥٪ من الناتج القومي (مصدر ٤). صحيح انها كانت ٥٪ في السبعينات و بدأت التراجع في عصر حسني مبارك و استمرت في التراجع. الا ان الحقيقه ان زامبيا مثلا تنفق ١٪. الهند تنفق ٤٪ و هي دوله متوسط الدخل فيها للفرد اقل من مصر. صحيح ان الهند تتجه لزياده الانفاق علي التعليم لكن لاحظ ان التعليم لا يتأثر بزياده الانفاق لمده عام او اثنين. يعني المتوسط في الهند مقارب جدا لمصر من حيث نسبه الانفاق علي التعليم كنسبه من الدخل القومي (مصدر ٥). نفس الكلام في تركيا التي تتراوح بين ٣-٤٪ (مصدر ٦). نفس الكلام في اسرائيل التي هي حوالي ٦٪ (مصدر ٧). 

هذه كلها دول ناجحه و تنفق تقريبا نفس انفاق مصر علي التعليم. بالعكس ربما ينفق المصريون اكثر بكثير لأننا هنا فقط نقيس الانفاق العام او الحكومي علي التعليم. و لا واحده من هذه الدول بها انتشار للدروس الخصوصيه و المدارس الاجنبيه كما الحال في مصر. مصر و السعوديه و الامارات بهم اعلي نسب للمدارس الاجنبيه كنسبه لعدد السكان في العالم! في العالم كله (مصدر ٨). 

و هذه دول مثل الهند ترسل سفن فضاء للمريخ او حققت تقدم اقتصادي كبير مثل تركيا او من النمور الافريقيه الصاعده مثل زامبيا.

اذن الازمه ليست في الانفاق و الإمكانيات كما يدعي البعض. و كما يقول الجهلاء من واضعي ما يطلق عليه دستور ٢٠١٤ و الذين عن جهل وضعوا نسب محدده للإنفاق علي التعليم في الدستور! و بالطبع لم يلتزموا بها. 

الازمه كذلك ليست في البشر. فالطفل المصري الذي يذهب للمدرسه في المرحله الابتدائيه ليس اجهل و لا أغبي من نظيره الهندي او التركي او الزامبي. بالعكس هو بشر مثلهم تماماً و متوسط ذكائه متوسط (مصدر ٩ – الطفل المصري متوسط الذكاء في العالم و حتي بين الدول العربيه وفقا للإحصائيات العالميه. ليس أذكي طفل في العالم كما يدعي البعض. هو فقط متوسط الذكاء و هذا ليس عيبا و لا حاجه). 

كذلك فالمدرس المصري لا يتقاضي اقل من المدرس الهندي الهندي مثلا. بالعكس يتقاضي اكثر من نظيره الهندي و متوسط الدخل في مصر اعلي من نظيره في الهند. 

إذن المشكله ليست في البشر و لا في رأس المال و لا في الإمكانيات. لكن مع ذلك مخرجات النظام كلها فشل. اذن المشكله لا بد ان تكون في الثقافه. ثقافه اي مجتمع هي طريقه تعاطيه مع الامور او ما يطلق عليه culture. 

كيف تنجح منظومه تعليم في بلد بها الثقافه التاليه:

١- الحصول علي الوظيفه يكون بالواسطه و ليس بالمجهود؟ اذن لماذا تبذل مجهود في التعليم؟

٢- الغش وسيله مقبوله للحصول علي درجات و الشهاده. لماذا نتعلم اذن و نبذل اي مجهود؟ حتي الطالب المجد يفقد الأمل الا مع الهجره و هو ما يحدث. فمعظم أوائل الدفعات في مصر خارج مصر و بالتحديد في الغرب. 

٣- من لا يغشش زميله يعتبر شخص فاسد و يجب التريقه عليه و اضطهاده؟ 

٤- لماذا لا تغش و التعليم لا هدف له الا الحصول علي شهاده لان طنط او عمو في النهايه سيجد الوظيفه؟ 

٥- و لو بابا لواء او قاضي اذن انت ضمنت وظيفه كضابط او قاض. 

٦- و ذات الامر ينطبق علي معظم المهن. 

٧- و من الطبيعي ان ينجح طالب الطب بالغش و ياخذ امتحان شفهي سهل لانه ابن او بنت الاستاذ فلان! 

٨- او يتم تنطيط شخص محدد لانه من دين محدد! فنساء و ولاده في القصر العيني يجب ان يكون مسلم! و ذات الكلام في أقسام اخري حكرا علي المسيحيين ! 

كيف يمكن ان تنجح المنظومه التعليميه في بلد هكذا ثقافته؟ فالفاشل ضمن النجاح و المجتهد ضمن الفشل الا بعد هجره! و بالتالي يدير البلد اسافلها ثم يورثونها من بعدهم ذريه بعضها من بعض! 

و الأصل في ذلك هو نظام استبداد و حكم الجيش في مصر لانه يدفع و يروج للفساد حتي يستمر في الحكم الأقل تعليما و محدش يدوش الساده الحكام الضباط. 

و للاسف حنلف نلف حوالين كادر المدرسين و الطفل المصري و زياده الانفاق و ادخال الكمبيوترات و الإمكانيات. و كل هذا لف و دوران و في النهايه ثقافه الاستبداد هي المشكله. و هذا الكلام كتبه الكواكبي من ١٢٠ سنه (مصدر ٩). 

#استراتيجيات_و_حلول

و كل حلقاتنا من الحلول موجوده في مصدر ١٠.

المصادر:

——-

١- ترتيب مصر من حيث تنافسية التعليم:

http://foreignpolicy.com/2013/10/17/egypt-scores-dead-last-on-schools-and-egyptians-couldnt-care-less/

٢- أعداد المقبولين المصريين للدراسه في امريكا:

http://wenr.wes.org/2013/11/education-in-egypt/

٣- حديث طلال بن عبد العزيز عن تراجع كفاءه المغترب المصري مقارنه بالآسيويين:

http://www.aljazeera.net/programs/centurywitness/2005/1/10/تاريخ-الدولة-السعودية-كما-يراه-الأمير-طلال-ح4

٤- انفاق مصر علي التعليم:

https://knoema.com/atlas/Egypt/topics/Education/Expenditures-on-Education/Public-spending-on-education-percent-of-GDP

٥- انفاق الهند علي التعليم:

http://www.tradingeconomics.com/india/public-spending-on-education-total-percent-of-gdp-wb-data.html

٦- انفاق تركيا علي التعليم:

http://www.tradingeconomics.com/turkey/public-spending-on-education-total-percent-of-gdp-wb-data.html

٧- انفاق اسرائيل علي التعليم:

http://data.worldbank.org/indicator/SE.XPD.TOTL.GD.ZS

٨- كارثه المدارس الاجنبيه في الدول العربيه:

https://jawdablog.org/2014/12/30/disaster_having_forien_schools_in_egypt/

٩- سلسله سكه الكواكبي:

https://jawdablog.org/category/التاريخ/حلقات-سكة-الكواكبي/

١٠- سلسله جوده “استراتيجيات و حلول”:

https://jawdablog.org/category/الإقتصاد/استراتيجيات-وحلول/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s