!اوعي تقول اننا فاشلين، احنا ارهابيين

Donot_Say_Failure_Say_Terrorism1

تتسابق اجهزه الدوله المصريه لمحاوله إثبات ان مصر للطيران حادث ارهابي و ليس نتيجه فشل في المعدات. و الهدف بالتأكيد هو القاء المسئوليه علي جهه اخر تحت نظريه انه لو عمل ارهابي اذا ففرنسا “حتشيل الليله” كما قال صحفي مصري ذلك بالنص في معرض مؤتمر وزير الطيران الصحفي عن الموضوع. و في معرض ذلك المؤتمر بعينه قال وزير الطيران ذاته انه امام احتمالين واحد “جميل” انه حادث ارهابي و الاخر “مش جميل قوي” انه مشكله في الطياره!

و تقول النظريه انه اما و ان الطياره قد اقلعت من باريس اذن لو ارهابي يبقي العيب في باريس. و لو عيب في المعدات اذن المشكله في مصر للطيران. ناسين او متناسين او متغافلين او في الغالب لأنهم ٥٠٪ و اغبياء ان القنبله ممكن جدا ان توضع في القاهره قبل وصولها باريس و هذا سيشير لطاقم مصر للطيران. و كذلك غافلون تماماً ان العيب في المعده لا يعني نظريا علي الأقل ان هناك خطأ في الصيانه من جانب مصر للطيران بل ريما عيب في التصنيع ذاته!

ثم يظهر السيد مسئول كبير في الطب الشرعي و يدلي بحديث لوكالات الانباء يفول فيه انه أكيد انفجار لان الجثث اشلاء! كما انه لم يسمع مطلقا عن قوه الاصطدام. و يبدو ان مسئول فعلا في الطب الشرعي تصرف بناءا علي التوجيهات الاولي بإلقاء اللوم علي فرنسا و بدا انه لم تصله تنبيهات المشير الجديده بان يتجنبوا الحديث في الموضوع. ثم تنبه مسئول الطب الشرعي ان هناك تنبيهات جديده من المشير و انه حيروح في داهيه لذلك لم يلبث الطب الشرعي ذاته ان أكد ان تلك الاستنتاجات خاطئه. لتظهر في الصحافه العالميه عناوين عبثيه (الصوره المرفقه) التي تقول في ذات الصفحه و ذات الساعه و اللحظه ان الطب الشرعي المصري يؤكد انه انفجار و يؤكد كذلك انه ليس انفجار و يؤكد انه لا يعرف. في ذات الصفحه و اليوم و الساعه.

و بالطبع العالم كله رأي و يري ما يحدث. و ظهر هذا الأسبوع موقع بوليتيكو الامريكي (اهم موقع للأخبار السياسيه في العالم) يقول التالي:

“ان الحكومه المصريه لديها تاريخ طويل من محاوله القاء اللوم علي اي احد غيرها. Deflect blame. و ان هذا ما حدث في كل حوادث الطيران السابقه و ان الشفافيه مفتقده في مصر في كل شيئ)”. مصدر ١.

ثم تظهر الصحافه الفرنسيه و تقول ان اهالي القتلي لا يثقون في الحكومه المصريه و تحقيقاتها. و ان فرنسا لها تجربه مريره مع مصر منذ وقت سقوط طائره شرم الشيخ (مصدر ٢). و طبعا نحن نسينا ما هي طائره شرم الشيخ الفرنسيه (مصدر ٣) التي سقطت وقت مبارك! و ان الحكومه المصريه وقتها دوخت الأهالي الفرنسيين في محاوله الوصول للحقيقه.

و بالطبع فالحكومه المصريه لا شك تتصرف كأن علي رأسها بطحه.

توقعات جوده السابقه تتحقق:

————————-

و للاسف نحن زهقنا من تكرار ان كل ما توقعناه هو بالضبط ما يحدث.

توقعنا هنا (مصدر ٤) التخبط في اجهزه الدوله المصريه. و قلنا بالنص ان في الحوادث المماثله يتم انشاء غرفه عمليات لها رئيس تتبعه فرق مختلفه من أفرع الدوله المختلفه بما فيها الجيش. و لكن نري واضحا الصراع بين الجيش و اجهزه الدوله المختلفه في معالجه الموضوع لدرجه انه في يوم واحد يصدر بيانان متضاربان واحد من مصر للطيران و الاخر من الجيش (الصوره ٢). و توقعنا ان الجيش سينتصر و بالفعل قالت مصر للطيران ان الجيش هو من يقود عمليه البحث عن الحطام.

ثم قلنا ان من تحليل البيانات المتوافرة عن الطائره (مصدر ٥) فالأرجح ان حريق حدث بها في الأغلب نتيجه ماس كهربائي و ان الطيار حاول الهبوط مسرعا بالطائرة لارتفاع ١٠ الاف قدم و هو الارتفاع الامن في حاله الدخان. و بالفعل انحرف الطيار بزاوية ٩٠ درجه و في العاده عند الهبوط السريع يتم استخدام السبويلز و هي “رفارف” تشبه كوابح السرعه (صوره ٣) تقوم كما يوحي اسمها بتبويظ الرفع في الجناح مما يودي لإبطاء الطائره و هبوطها بشكل سريع و لكن يبدو ان الحريق وصل لاجهزه الكمبيوتر المتحكمه في السبويلز و سبب عدم تماثلها بين الجناحين و هو يودي لحدوث stall يصعب علي الطيار الخروج منه و يودي لدوران الطائره حول نفسها كما أكدت اجهزه الرادار اليونانيه. و ذكرنا في مصدر ٣ كل المصادر التي توكد تلك البيانات و دحضنا نظريه التفجير تماماً و كذلك نظريات الصاروخ الاسرائلي و كل هذا الكلام الفارغ (اقرأ المصدر ٥ و به دراسه علميه مطوله، قبل ان ترد و تتكلم من فضلك).

Donot_Say_Failure_Say_Terrorism2

و للاسف فمصر للطيران حدثت لها حادثه مماثله في يوليو ٢٠١١ (مصر للطيران رحله ٦٦٧) عندما شب حريق في الافيونكس في قمره القياده نتيجه مشكله في الصيانه لكن لطف الله انه كان علي الارض. و لكننا بالطبع ننسي.

و بالرغم انه ليس لدينا ما يقول انه عيب في الصيانه ام التصنيع لكن تصرفات اجهزه الدوله المصريه تشير للاحتمال الاول خصوصا ان هذه الطائره هي من انجح الطائرات و أكثرها أمانا و انتشارا في العالم.

و قلنا في النهايه ان الدوله المصريه ستعمل علي اخفاء الموضوع و تمييعه بشتي الطرق و هو بالضبط ما توقعناه قبل كل الصحافه العالميه. ببساطه لا فرق هنا بين قتل ريجيني او محاوله اخفاء مشكله في صيانه الطائرات او حظر النشر عن منسوب السد العالي او غيره. المجرم دائماً يعود لموقع الجريمه ليخفي فعلته. و نظام السيسي دوما يتصرف ان علي راسه بطحه في عداء شديد للانسانيه و الحقيقه.

Donot_Say_Failure_Say_Terrorism3

المصادر:

——–

١- تحقيق موقع بوليتيكو الامريكي عن حوادث الطيران المصريه:

http://www.politico.com/magazine/story/2016/05/egyptair-terrorism-denial-egyptian-government-213913

٢- الأهالي الفرنسيون لا ثقه لديهم في الحكومه المصريه:

http://www.cnn.com/2016/05/23/middleeast/egyptair-flight-804-main/

٣- سقوط طائره شرم الشيخ الفرنسيه:

https://en.wikipedia.org/wiki/Flash_Airlines_Flight_604

٤- تحليل اولي لسقوط رحله مصر للطيران ٨٠٤:

https://jawdablog.org/2016/05/19/initial_anlysis_for_egyptair_crash/

٥- سلسله من الأخطاء: سيناريوهات سقوط الرحله ام آس ٨٠٤:

https://jawdablog.org/2016/05/22/flight_804_series_of_errors/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s