كيف تحدث تحول جذري في حياتك و من حولك عندما يبدو التغيير مستحيل؟ حلقه ١

Switch

اخترنالكم الشهر ده واحد من اهم الكتب في التاريخ و اسمه “التحول” او switch. How to change things when change is hard. 

الكتاب الفه دان هيث و و تشيب هيث و هما اخوات زي ما واضح من الاسم. تشيب هو أستاذ علم السلوك في جامعه ستانفورد. و اخوه هو أستاذ نفس العلم في جامعه ديوك. و طبعا الجامعتين من اهم الجامعات في امريكا و العالم. 

الراكب و الفيل!

————–

الكتاب بيبدأ ان يقولنا ان جوه كل واحد فينا فيه جانبين او شخصيتين. فيه الراكب او rider و هو الجانب العقلاني في المخ. كمان في جانب عاطفي و الكتاب بيسميه الفيل elephant. تخيل كده المنظر ان راكب صغير قاعد فوق فيل كبير و ماسك جماح الفيل. علي السطح يبدو ان الراكب هو القائد و هوه اللي بيمشي الفيل و يوجهه. لكن الحقيقه ان سيطره الجانب العقلاني علي الانسان سيطره محدوده لان الراكب او الجانب العقلاني صغير جدا مقارنه بالجانب العاطفي اللي زي الفيل وزنه ٦ طن. لذلك اي وقت الراكب و الفيل حيختلفوا يعملوا ايه أكيد الفيل هو اللي حيكسب. و ده طبعا شيئ مثلا كل اللي حاولوا يبطلوا تدخين او مخدرات عارفينه. ان العقل عاوز يبطل تدخين لكن الغريزه بتخلي الانسان يرجع تاني. 

الكتاب بيحط ٣ قواعد لأحداث التحولات الضخمه:

١- وجّه الراكب. 

٢- حفز الفيل

٣- شكّل المسار 

Direct the rider. Motivate the elephant. Shape the path. 

يعني توجه الراكب او الجانب العقلاني انه يعمل حاجات محدده مش أمور عائمه. و تخلي الفيل عنده حافز انه يروح مطرح ما انت عاوز. و اخيرا تخلي المسار اللي الفيل حيمشي فيه يبقي سهل. 

في الحلقه دي حنتكلم ازاي توجه الراكب. و في الحلقات الجايه حنكتب عن تحفيز الفيل و بعدين توجيه المسار. 

في ٣ قواعد انك توجه الراكب:

– دور علي النقاط المضيئه و كررها. 

– اعمل خطه محدده للتنفيذ 

– كون صوره محدده عن المستقبل

١- دور علي النقاط المضيئة و كررها 

———————

شوف الاول ايه اللي بيشتغل و اعمل زيه. أوعي تعمل نفسك موجه او ناصح. شوف جوانب الاتفاق او الجوانب الكويسه و خلي الراكب يكررها. 

مشكله الراكب او العقل انه لما بيقع في مشكله بيشوف الدنيا حواليه كلها سودا. و يبتدي يلوم نفسه و انه هوه السبب في كل المصايب و مفيش حاجه بيعملها كويسه أبدا. و يبتدي يحلل كل مصائبه و يدخل في تحليلات لا نهائيه. Analysis paralysis يخليه عاجز انه يعمل اي حاجه. زي وضع مصر دلوقتي مثلا. 

الكتاب بيقولنا ان اول حاجه تعملها في العلاقه الزوجيه المتأزمة انك تسأل الزوجين: “مش معقول ان كل حاجه زوجك بيعملها وحشه. ايه هي الحاجات الكويسه اللي بيعملها؟”

و بعدين تبني بعد كده علي الحاجات دي. 

علي فكره مشكله تيار الشرعيه في مصر في الحته دي. انه عمل موجه و ناصح. و بعدين رافض تماماً يجد اي نقاط مضيئه في معارضيه و يرفض التعامل مع اي احد مختلف معه. مع انه مستحيل الامور تتحرك بدون توحد تيار الشرعيه الاسلامي مع من يمثل الطبقه الوسطي و “العلمانيين” في مصر (مصدر ٢). 

٢- اعمل خطه محدده للتنفيذ:

————————–

العقل البشري بيحب التأجيل جدا. لذلك لو تديله اختيارات كتيره حيضع الوقت انه يبحثها عشان يشوف الاصلح و مش حيعمل حاجه في الاخر analysis paralysis و ده وضع مريح جدا. 

لذلك لو انت عاوز حد مثلا ينزل وزنه أوعي تديله ٣٠ اختيار لنوع الرجيم اللي يمشي عليه. هي دي المشكله. انت تديله اختيار واحد محدد. وبعدين أوعي تقوله ممكن تاكل ده او ده. أبدا. لانه في الاخر حيقعد يحسبها و بعدين الفيل اللي جواه حيخليه ياكل الاختيارين مع بعض! (كلنا حصل لنا الموضوا ده). قوله لازم تاكل ده بس. 

دي برضه احد مشاكل تيار الشرعيه في مصر. ايه هي الخطه؟ ما حدش عارفها. 

٣- كون صوره محدده عن المستقبل:

——————————-

لازم تعرف الراكب هو رايح فين. بعد لما يعمل كل حاجه انت قلت عليها ايه هو اخر المطاف؟ 

غير كده العقل البشري مش حيتحرك. لانه مش عارف هو رايح فين. 

في حاجه كمان، الراكب بيتعب بسهوله من اتباع القواعد. بعد شويه بيزهق من الرجيم و بيبقي عاوز يبطله. بيتعب من التفكير و التحليل. لذلك لازم تديله امل في المستقبل و أوعي تديله اختيارات كتيره عشان ما يتعبش. دي علي فكره عبقريه النظام السياسي الامريكي. هم اختيارين ٢ بس عشان الراكب ميضيعش وقته في التحليل. و ده علي فكره كان اختيار مؤسسي امريكا انت يبقي في حزبين بس. 

الراكب ده بالضبط زي الطبقه الوسطي في مصر. تحب الرغي. تحب التحليل. لكن تعز الكنبه جدا. و تكره انها تنزل انتخابات و تتكلم مع الفيل (اللي هوه الطبقات الفقيره) لكن تقعد تعايرك لما تنجح انت في الانتخابات و تتحالف مع الجيش ضدك. لكن برضه زي الراكب كده دي طبقه عندها علاقات مع العالم و هي العقل المدبر للدوله المصريه. لذلك لازم لو عاوز تعمل تغيير شامل في مصر انك تعرفها شكل المستقبل ايه و انها تطمن بيه و لك. غير كده انت حتضيع وقتك مع ناس بتقعد تتكلم و صنعتها التحليل و القيل و القال و تقولك في الاخر لا انها مع السيسي و مقتنعه ان قناه السويس حتشتغل لو أديته وقت. ركز مع الطبقه دي انك تديها خطه محدده تعملها و تديها شكل المستقبل حيكون ايه و يكون شكل تطمن له. و دي مشكله كبيره لتيار الشرعيه في مصر لانه مخوف الطبقه الوسطي و الجيش و كبار موظفي الدوله (الراكب) لان الراكب مش عارف تيار الشرعيه رايح فين و مش مطمن ليه. لذلك لازم نهدي الراكب ده عشان نقدر نفك اللجام و نوجه الفيل عشان مصر تتقدم. 

و نكمل 

المصادر:

——–

١- كتاب التحولات من امازون:

http://heathbrothers.com/books/switch/

٢- كيفيه اسقاط الانقلاب في مصر:

https://jawdablog.org/2015/11/24/how_to_topple_the_coup_by_21st_century_methods_when_the_next_revolution_will_happen/

https://jawdablog.org/category/الانقلابات-العسكرية/كيف-تكسر-الإنقلاب/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s