صفحات مخفيه من التاريخ… الملاحق السريه لاتفاقيه كامب ديفيد… ٣

hidden_pages_of_history_camp_david_accord_3

ننتمي لمدرسه في قراءه التاريخ تري انك يجب ان تقرأ الوثيقه قبل ان ننتقدها. و مشكله معظم المصريين انهم فعلا لم يقرأوا اتفاقيات كامب ديفيد بل ينتقدوها سماعي. لذلك استغرقنا في الحلقتين الماضيتين في قراءه الاتفاقيه (مصدر ١). 

لم يستطع الاطراف في كامب ديفيد التوصل لحل لعده مشاكل رئيسيه: 

١- تخلي اسرائيل عن مستوطنات سيناء. بالرغم من اقرار اسرائيل بسياده مصر علي سينا تشبث مناحم بيجين انه لا يعد باخلاء المستوطنات بشكل كامل. و بعد ضغوط رهيبه من كارتر أقر بيجين ان كل ما يعد به هو ان يطرح مستوطنات سيناء للتصويت في الكنيسيت

٢- القدس. لم تتفق الاطراف علي حل لموضوع القدس. تمسك بيجين ان القدس عاصمه موحده لإسرائيل و هو ما رفضه السادات. لذلك جاءت اتفاقيه كامب ديفيد لتتحدث عن الاراضي التي احتلتها اسرائيل في عام ١٩٦٧ و هي صيغه ترضي الطرفين لان مصر تري انها تشمل القدس بينما تري اسرائيل انها ضمت القدس باكملها لارض اسرائيل. 

لذلك تبادل الاطراف المختلفة خطابات سريه بينهم مثلت موقف مصر و اسرائيل و تعهدات الولايات المتحده للطرفين و قد قام الرئيس كارتر بنشر تلك الخطابات لاحقا (مصدر ٢). 

و بالرغم ان هذه الخطابات ليست جزءا من اتفاقيه كامب ديفيد الا انه مهم جدا قراءه تعهدات امريكا بالذات للاطراف المختلفة. 

الخطاب الاول. من مناحم بيجين للرئيس كارتر

—————–

عزيزي الرئيس كارتر:

يشرفني ان أحيطك علما انه في ظرف أسبوعين سأقدم للكنيست السؤال التالي:

“هل انت موافق علي اخلاء المستوطنين الاسرائليين من سيناء او ترغب في الإبقاء عليهم بعد توقيع معاهده سلام مع مصر؟”

ان التصويت في هذا الامر سيكون حرا بشكل كامل بالرغم ان التحالف الحكومي يمتلك ٧٠ صوتا من أصل ١٢٠ صوتا. الا اني سأترك لكل عضو في الكنيست ان يصوت وفق ما يمليه ضميره. 

مناحم بيجين. 

(تعليق جوده: هذه قوه الديمقراطيات انها تستطيع ان تناور بسهوله و تتحجج بالبرلمان و الرأي العام. لا يستطيع ديكتاتور مثل السيسي ان يناور هذه المناوره.)

الخطاب الثاني: من السادات لكارتر

—————————–

عزيزي الرئيس:

بالنظر لاتفاقيه كامب ديفيد التي سيتم توقيعها مساء اليوم، أود ان اوكد موقف جمهوريه مصر العربيه فيما يتعلق بالمستوطنات. 

– يجب ان ينسحب كل المستوطنين من سيناء في خلال الفتره الزمنيه المحدده في إطار اتفاق كامب ديفيد. 

– الموافقه الاسرائليه و موافقه اجهزتها الدستوريه علي هذا الانسحاب هو شرط مسبق لاستئناف ايه مفاوضات مع اسرائيل. 

– لو فشلت اسرائيل في تحقيق هذا الشرط فان اتفاق كامب ديفيد يصبح منعدم و عير صالح. Void and invalid. 

محمد أنور السادات

الخطاب الثالث: من السادات لكارتر:

————————–

عزيزي الرئيس:

اكتب لك للتأكيد علي موقف جمهوريه مصر العربيه فيما يتعلق بالقدس:

– القدس العربيه جزء لا يتجزأ من الضفه الغربيه. الحقوق العربيه التاريخيه و القانونيه في المدينه يجب ان تحترم و تستعاد. 

– القدس العربيه يجب ان تكون تحت سياده عربيه. 

– المواطنون الفلسطينيون في القدس العربيه لهم حقوق في ممارسه قوميتهم و انهم جزء من الشعب الفلسطيني في الضفه. 

– قرارات مجلس الامن و بالذات ٢٤٢ و ٣٣٨ يجب ان يطبقوا في حاله القدس. كل ما اتخذته و ستأخذه اسرائيل من إجراءات لتغيير وضع المدينه هي إجراءات غير قانونيه و غير صالحه null and void و يجب ان تلغي بشكل كامل. 

– يجب ان يسمح للناس بدخول المدينه و التعبد و التنقل و الزياره فيها بحريه دون تمييز. 

– يجب ان توضع الأماكن المقدسه لكل ديانه تحت سيطره ممثلي تلك الديانه. 

– بعض الأمور الرئيسيه في المدينه يجب الا تقسم مثل اعمال البلديه. و يجب ان يشكل مجلس بلدي يمثل فيه العرب و الاسرائليين للتأكد و متابعه اعمال البلديه. بهذه الطريقه لا يتم تقسيم القدس. 

محمد أنور السادات. 

(تعليق جوده: لاحظ كيف أعطي السادات تعريف جديد لعدم تقسيم القدس و هو تعريف ذكي جدا يسحب البساط من تحت اسرائيل) 

الخطاب الرابع: من بيجين لكارتر:

———————–

عزيزي الرئيس:

أتشرف ان أحيطكم علما ان في ٢٨ يونيو ١٩٦٧ قرر الكنيست قانونا يعطي الحكومه الاسرائليه الحق في تطبيق القانون و السياده الاسرائليه في اي مكان من ارض اسرائيل (اريتز اسرائيل التوراتيه – فلسطين). 

و بناءا علي هذا القانون قررت حكومه اسرائيل في يوليو ١٩٦٧ ان القدس هي العاصمه الموحده لإسرائيل. 

مناحم بيجين. 

(تعليق جوده: لاحظ ان هذا قرار من الحكومه و ليس قانونا بجعل القدس عاصمه و بالتالي حيثيته القانونيه اضعف كثيرا. مما يعني انه حتي هذا الوقت كانت اسرائيل ما زالت تخطو بحرص في الموضوع. و ه كعاده اسرائيل تجرب فإذا لم يكن هناك رد فعل تنطلق اكثر و هكذا. و راينا ذلك في موضوع تقسيم الحرم الأقصي زمانيا و مكانيا. نفس السياسه يتبعها السيسي مع اعدائه بالمناسبه). 

الخطاب الخامس: من كارتر للسادات:

——————————-

(تعليق جوده. هذا الان خطاب مهم لانه اول تعهد أمريكي مكتوب) 

عزيزي الرئيس:

تلقيت خطابا منك يحدد موقف مصر بالنسبه للقدس. و اني سأرسل نسخه من خطابك لرئيس الوزراء بيجين لعلمه. 

ان موقف الولايات المتحده من القدس هو كما أعلن السفير جولدبرج في الامم المتحده في قرار مجلس الامن رقم ٢٤٢ و السفير يوست لاحقا في الامم المتحده عام ١٩٦٩. 

جيمي كارتر

رئيس الولايات المتحده الامريكيه 

(تعليق جوده. هناك فارق بين ان يعلن سفير موقف ما في الامم المتحده و ان يؤكد رئيس امريكا ان هذا هو موقف الولايات المتحده في خطاب رسمي. و بالطبع ممكن ان يقول كثيرون ان الموقف حتي لو مكتوب يمكن تغييره طالما لم يتم تضمينه في معاهده رسميه. و بالطبع هذا حقيقي. لكن لاحظ ان معاهده كامب ديفيد هي بين مصر و اسرائيل بمساعده امريكيه، و ليست بين امريكا و مصر، و من الصعب تخيل قبول اسرائيل بهذا الموقف في ايه معاهده. 

الموقف الرسمي الامريكي حتي اليوم لم يتغير عما قاله كارتر و هو توكيد لموقف جولدبرج و يوست و هو ان القدس الشرقيه ارض محتله. حتي اليوم لم تنقل امريكا سفارتها للقدس الشرقيه برغم محاولات اسرائيليه مستميته اخرها هو هذا العام عندما استغل يهودي أمريكي ثغره في القانون الامريكي و اراد ان يفرض علي حكومه امريكا ان تكتب في جواز سفره انه من القدس الشرقيه – اسرائيل. و وصل الامر المحكمه العليا الامريكيه التي رفضت طلبه و اقرت موقف الحكومه الامريكيه لان الموضوع شائك. مصدر ٢.

إذن ما زال الموقف الامريكي هو كما تعهد به كارتر دون تغيير. 

طبعا ممكن جدا ان يقول احدهم ان اسرائيل صنيعه امريكا و ان امريكا يمكن ان تضغط علي اسرائيل كي تنسحب تماماً من القدس الشرقيه. طبعا ناسين انه بدون تحقيق انتصار عربي ما لماذا تقبل اسرائيل بذلك؟ و ما هو المكاسب التي سيحققها رئيس أمريكي من هذه الضغوط الا انه سيفقد مؤيديه اليهود في امريكا؟ و ماذا يجبر اسرائيل ان تقبل بضغط رئيس أمريكي؟ ماذا سيفعل هذا الرئيس؟ يقطع العلاقات مع اسرائيل؟ يوقف المعونات لها؟ من سيؤيده في فعل ذلك داخل امريكا ذاتها في غياب فعل إسرائيلي احمق او انتصار عربي بشكل ما؟ هل من اجل سواد عيون العرب؟ ام من اجل بترولهم؟ و امريكا تحصل علي هذا البترول دون ايه مشكله و لا تستطيع و لا تريد دوله عربيه قطعه بشكل منتظم في الظروف الحاليه التي تختلف عن ١٩٧٣-١٩٧٤. فالدول العربيه الان صهيونيه اكثر من الصهاينه. إذن ماذا يدعو رئيس أمريكي لاستخدام هذا النوع من الضغط الذي تستطيع اسرائيل بسهوله تحييده و بالعكس استثماره ضد اي رئيس أمريكي كما فعلت عندما حاول اوباما او بوش الاب ان يضغط عليها. 

نحن ننسي ان امريكا ليست دوله ديكتاتوريه يتحكم الرئيس فيها في كل شيئ كما نحن تعودنا بل يوجد كثير من المؤسسات و الهيئات التي تساهم في تشكيل السياسه الامريكيه. 

و الحقيقه ان نسياننا لذلك يدفعنا لخيالات غير واقعيه و بدلا من تقديم دعم حقيقي و صادق للفلسطينيين في القدس نندفع نحو خيالاتنا التي تجعل الخيال المستحيل عدو الواقع الممكن. 

و هذا بالضبط ما فعله السادات و هو وضع اسرائيل في موقع لا يمكنها معه الا الموافقه علي مطالبه لانها مطالب معقوله رأي فيها اليهود الامريكان انها افضل وسيله لمساعده اسرائيل. 

يشعر اليهود الامريكان مهما كان عدم تدينهم بمسئوليه خاصه تجاه اسرائيل و هم رأوا في السادات و مبادرته فرصه تاريخيه للتخلص من عقده ذنبهم تجاه اسرائيل لأنهم لا يعيشون فيها كما يطلب التوراه. و بالتالي أوقع السادات بين اسرائيل و يهود امريكا و جعل يهود امريكا ذاتهم اداه ضغط علي اسرائيل لتحقيق معاهده سلام تاريخيه تخلص يهود امريكا من شعورهم المستمر بالذنب تجاه اسرائيل. و جزء من هذه الاستراتيجيه هو طلب الممكن و المعقول حتي يمكن تحقيقه، في غياب فرص تحقيق العرب لنصر استراتيجي لا توجد مقوماته حاليا.)

الخطاب السادس: من السادات لكارتر

—————————-

عزيزي الرئيس:

فيما يتعلق باطار تحقيق السلام في الشرق الاوسط أودّ ان اعلمك انه من اجل الحفاظ علي حقوق الشعب الفلسطيني فان مصر مستعده لتولي مسئوليه تمثيل الجانب العربي فيما يتعلق بالضفه الغربيه و قطاع غزه بعد التشاور مع الجانب الأردني و ممثلي الشعب الفلسطيني. 

محمد أنور السادات 

(تعليق جوده:

هذا الخطاب تاريخي فعلا لانه يوضح ان السادات لم يتنازل عن قضيه فلسطين كما اشيع بالعكس كان مستعد ان يتولي حلها و هو يعلن مصر مستعده لتولي تمثيل الشعب الفلسطيني و هو امر لم تقبل به اسرائيل لا في السابق و لا حاليا. و ان كانت علي مضض قبلت الدخول في مفاوضات مع مصر من اجل وضع الضفه و القطاع. و هي مفاوضات عرقلها الفلسطينيون و كل العرب من صدام حسين حتي ملوك السعوديه و من حافظ الاسد حتي ياسر عرفات في انعدام رؤيه لا مثيل له. و نري الان ما هو وضع الجولان و وضع سوريا و وضع السعوديه و وضع صدام و وضع العراق و وضع الفلسطينيين. الحقيقه ان احد عوامل استقرار مصر بشكل معقول هو استعادتها لسيناء بشيئ من الكرامه الوطنيه. تخيل ماذا كان سيكون وضع مصر لو كانت اسرائيل علي بعد كيلومترات من قناه السويس كما كان الوضع في حرب ٧٣. و هناك شك لدينا و ان يكن غير مبني علي معلومات ان قيادات الجيش المصري لم تكن ترتاح للسادات و انها روجت اشاعات ضده لانه كان يعمل علي تقليل سيطره الجيش علي الدوله حيث اتجه نحو رئيس وزراء من الشرطه او مدني مثل مصطفي خليل و قلل ميزانيه الجيش و عدده. و هو امر في العاده لا تقبله الجيوش بالرغم من علم تلك القيادات ان تحقيق انتصار عسكري ساحق علي اسرائيل امر مستحيل. و الواقع ان قيام احد أقارب السادات باتهام الجيش و مبارك مباشره بقتل السادات ثم وفاه هذا الرجل في ظروف غامضه هو امر يجب التحقيق فيه. و نحن الان نعلم ان معظم الإشاعات في مصر تتحكم فيها المخابرات العسكريه و هي في الأغلب وراء شائعات خيانه السادات. الامر فعلا يحتاج تحقيق دقيق) 

الخطاب السابع: من كارتر لبيجين:

——————————

عزيزي رئيس الوزراء

أقر هنا انك أعلمتني بالاتي:

١- ان كل لفظ يشير للفلسطينين في الاتفاقيات فانك ستفسره انه يعني “عرب فلسطين”

٢- ان كل أشاره للضفه الغربيه في الاتفاقات ستفسرها حكومه اسرائيل انها تعني “يهودا و السامره”. 

جيمي كارتر

رئيس الولايات المتحده الامريكيه 

(تعليق جوده:

هذه طبعا سفسطه توراتيه اسرائيليه. لان مستحيل ان السادات يوقع اتفاق به لفظ يهودا و السامره. و وثايق الامم المتحده لا تقبل بهذه التعاريف التاريخيه. و كل ما قاله كارتر هنا انه سمع من بيجين انه سيعرف الضفه بألفاظها في التوراه. و انه سيعرف الفلسطينيين بأنهم عرب فلسطين لان بيجين مقتنع طبعا ان فلسطين لليهود و ان يكن بعض العرب يعيشون بها. 

لاحظ كمان الصياغه. ان الفقره الاولي هي تفسير بيجين ذاته. لكن الفقره الثانيه هو موقف الحكومه الاسرائليه. و دي صياغه عبقريه لانها لا تلزم امريكا بأي شيئ تجاه اسرائيل فيما يخص وضع الفلسطينيين ذاتهم. و موقف اسرائيل ان الضفه اسمها يهودا هو كلام ليس ذي حيثيه قانونيه. 

اللي لازم يعجبك طبعا هو تمسك اليهود بدينهم و مقدساتهم.)

طيب نكمل المره الجايه السؤال المهم: هل في اتفاقيات سريه تانيه و تعهدات محدش يعرفها عن كامب ديفيد. 

المصادر:

———

١- صفحات مخفيه من التاريخ … اتفاقيات كامب ديفيد. الحلقات السابقه. 

https://jawdablog.org/2015/10/22/hidden_pages_of_history_camp_david_accord_2/

٢- الخطابات المتبادله بين الاطراف في كامب ديفيد:

http://www.jimmycarterlibrary.gov/documents/campdavid/letters.phtml

٣- قضيه المحكمه العليا الامريكيه الداعيه لاعتراف الحكومه الامريكيه بالقدس الشرقيه كجزء من اسرائيل:

http://www.cnn.com/2015/06/08/politics/zivotofsky-supreme-court-jerusalem-passport/

2 thoughts on “صفحات مخفيه من التاريخ… الملاحق السريه لاتفاقيه كامب ديفيد… ٣

  1. Pingback: صفحات مخفية من التاريخ … ‫#‏إتفاقية_كامب_ديفيد‬ … الحلقة ٦ … استقالة محمد ابراهيم كامل | JAWDA

  2. لم يتبقى الا الانجاس والاولاد أموالكم نفهم الوطن من خونه جوده المعرصين، ارحمونا

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s