توقعات ازمه المياه القادمه في مصر … بالعلم و الحسابات

Expectations_of_Water_Crisis_in_Egypt1

من المقرر ان تنتهي اثيوبيا من انشاء سد النهضه الألفيه في منتصف عام ٢٠١٧ اي بعد عامين من الان (مصدر ١). و في غياب اتفاق علي قواعد ملأ و تشغيل الخزان و مماطله اثيوبيه واضحه (مصدر ٢) و اتفاقيه مجحفه وقعها السيسي و حللنا لماذا انها مجحفه (مصدر ٣)، و في غياب الأخذ بما اقترحناه من حلول علميه و عمليه (مصدر ٤)، يمكننا الان بسهوله توقع ماذا سيحدث بدءا منذ عام ٢٠١٧.

في البدايه يجب ان نسترجع معا مجموعه من الحقائق:

———————-

١- اي خزان توجد له سعه. سعه خزان النهضه حوالي ٧٤ مليار متر مكعب منها ٦٢ مليار سعه حيه و الباقي سعه ميته. ميته بمعني انها تقبع في قاع البحيره و لا ينتج عنها ايه تصرفات إطلاقا.

٢- تصرفات مياه النيل الأزرق عند محطه الديم علي حدود اثيوبيا مع السودان هي حوالي ٤٨ مليار متر مكعب يصل جلها لمصر. و يضاف اليها ٣٦ مليار متر مكعب من النيل الأبيض ليكون تدفقات النيل عند أسوان و هي حوالي ٨٤ مليار متر مكعب.

٣- بالرغم ان اثيوبيا تستطيع قطع كل تدفقات النيل الأزرق لمده عام كامل و تملأ البحيره وراء السد بأسرع وقت ممكن الا انها في الأغلب لن تفعل ذلك لانه يشكل تهديد حاد لمصر و السودان.

٤- ستعود اثيوبيا للتاريخ القريب حيث قطعت تركيا تدفقات نهري دجله و الفرات عن سوريا و العراق لمده شهر كامل في عام ١٩٩٠ كي تملأ سد اتاتورك. و استمرت تركيا في ملأ بحيره سد اتاتورك علي مدار ٣ سنوات (مصدر ٥). و منذ ذلك الحين قللت تركيا تدفقات النهر بحوالي الثلث التي ذهبت للزراعه (مصدر ٥). بالرغم من اعتراضات عقيمه من سوريا و العراق.

٥- المنطقي ان تعمل ايه دوله ان تملأ السعه الميته بأسرع ما يمكن في عام واحد. كذلك منطقي الا تترك في هذا العام هذه السعه الميته معرضه للبخر. لذلك و علي الأقل في العام الاول من الملأ ستحاول اثيوبيا ان تملأ السعه الميته بالاضافه الي اقصي ما يمكن فوقها لتعويض البخر علي اقل تقدير.

لذلك فالسياسه الاثيوبيه ستكون كالتالي:

———————————————-

١- ملأ الخزان علي مدار ٣ سنوات كما فعلت تركيا في خزان اتاتورك. و سعه الخزان الحيه هي ٦٢ مليار متر مكعب. اي ستملأ اثيوبيا حوالي ٢١ مليار متر مكعب كل عام.

من الصعب ان تعترض مصر علي ملأ الخزان في ٣ سنوات اولا لان له سابقه قانونيه. ثانيا لان مصر في اتفاقيه السيسي وافقت علي فكره الخزان أساسا.

٢- السعه الميته للخزان هي حوالي ١٢ مليار متر مكعب. في الأغلب ستضيفهم اثيوبيا لكميات الملأ في العام الاول. اي ستحاول اثيوبيا ان تملأ حوالي ٣٣ مليار متر مكعب في العام الاول.

٣- معني ذلك انه في العام الاول ستفقد مصر حوالي ٣٣ مليار متر مكعب. كما ستفقد حوالي ٢١ مليار متر مكعب كل عام لاحقا علي مدار عامين.

٤- ربما ستقل هذه الأرقام بشكل او اخر اذا قررت اثيوبيا الا تملأ الخزان بشكل كامل و ان تختبر السعه التخرينيه و القدرات الانشائية للسد اولا. و لكن لن تقل الأرقام بشكل درامي. علي افضل الفروض ستكون ربما ٢٠٪ اقل. بمعني ان تملأ فقط ٢٥ مليار في العام الاول و ١٧ في العامين التاليين علي اقل الفروض.

إذن سيكون السيناريو كالتالي:

١- سيرد لمصر فقط ما بين ٥٩ و ٥١ مليار متر مكعب في عام ٢٠١٧-٢٠١٨. اي بنقص حوالي ٣٣-٤٠٪ في تدفقات المياه.

٢- سيرد لمصر حوالي ٦٠-٦٦ مليار متر مكعب في عامي ٢٠٢٨-٢٠١٩ و ٢٠١٩-٢٠٢٠. اي ستقل التصرفات حوالي ٢٠-٣٠٪.

٣- بعد ذلك ستعود التدفقات لقيمتها العاديه الا اذا قامت السودان باستغلال الاراضي علي حدود اثيوبيا في الزراعه و هو ما سيقلل تدفقات النيل الأزرق بشكل كبير. في الأغلب سيحدث هذا و لكن سيأخذ وقتا طويلا. في الأغلب ستعود التدفقات لوضعها الطبيعي ثم تأخذ في الانخفاض حتي تقل بمقدار الثلث مع ازدياد حركه التطور و النمو في هذه المنطقه من السودان.

ماذا ستفعل مصر؟

—————————

١- لكل من يقولون الحرب فانهم مخطئون لانه لو غامرت مصر بقصف سد النهضه فاولا لن يحدث له شيئ و ثانيا ستتعرض مصر لعقوبات دوليه لن تستطيع ان تعيش معها مطلقا. ببساطه لان السيد السيسي وافق في اتفاقيه دوليه ان نزاع مصر مع اثيوبيا سيحل سلميا فقط (مصدر ٣). كذلك اقرت مصر في ذات الاتفاقيه بحق اثيوبيا في بناء السد و من الطبيعي ان تبني السد و تملأ الخزان خلفه. هذا طبيعي و غير ذلك يعني ان من وقع مغفل و القانون الدولي لا يحمي المغفلين.

ستنقطع كل المعونات عن مصر بما فيها العربيه كما حدث مع العراق الا المعونات الانسانيه و سيتم تعليق كل الرحلات الجويه و السياحه لمصر و ستعود مصر قرونا للوراء.

و نحن هنا نتحدي السيسي و مؤيديه ان يفكروا في قتال اثيوبيا لو كان السيسي “ذكرا” كما يقولون.

٢- لن تستطيع مصر تقليل التصرفات للفلاحين و المصريين بصفه عامه. فمصر دوله شحيحه المياه و لا تستطيع تقليل المياه المنصرفه بحوالي ٣٠-٤٠٪.

لذلك ستقوم مصر بتصريف مياه بحيره ناصر تقريبا بذات التدفقات العاديه كل عام حتي لا يشعر المصريون بالفرق.

معني ذلك ان كميه المخزون في السد العالي ستقل بحوالي ٧٤ مليار متر مكعب. معني ذلك ان بحيره ناصر سيقل مخزونها من ١٢٠ مليار متر مكعب ليصبح ٤٦ مليار متر مكعب. يعني ببساطه خزان نهر النيل اصبح بحيره سد النهضه بدلا من بحيره ناصر.

و دلائل ان هذا هو قرار الحكومه المصريه كالتالي:

——————————————————-

١- اعلان الحكومه المصريه ان منسوب بحيره ناصر اصبح سرا (مصدر ٦).

٢- اعلان السيسي عزمه بناء مفاعل نووي!

معني ذلك ببساطه ان الحكومه تريد اشعار الشعب ان كل شيئ علي ما يرام و ان تدفقات المياه ستستمر. بينما الحقيقه انها تستهلك مخزون السد العالي الذي لن يملأ مطلقا بعد ذلك. مطلقا. سيصبح كميه المياه فيه هي فقط ٤٦ مليار متر مكعب اي حوالي نصف احتياجات مصر.

كذلك انهيار مخزون بحيره ناصر يعني كذلك انخفاض منسوب المياه مما يعني انخفاض توليد الكهربا من السد العالي. كميه المنتج الكلي من السد العالي هي حوالي ٢ جيجا وات او ٦٪ من استهلاك مصر. و يزيد استهلاك مصر سنويا بمقدار ٢ جيجاوات كل عام ايضا (مصدر ٧).

و الحقيقه ان مصر لن تبني لا نووي و لا يحزنون لانه مكلف للغايه من ناحيه رأس المال (يتكلف مفاعل ذو قدره ٢ جيجاوات حوالي ١٠ مليار دولار لا تملكهم مصر و لا تستطيع اقتراضهم. تكلف مفاعل الرويس في الامارات حوالي ٢٠ مليار دولار. مصدر ٨). و حتي لو بنت مصر نووي فانه

كذلك سيحتاج تطوير حقول البحر المتوسط الجديده عده سنوات كي يتم تطويرها. لنقل ٣ سنوات تقريبا و بالطبع لن تنتج بالكميات المطلوبه في البدايه (مصدر ٩).

لذلك في الأغلب سيحدث التالي علي المدي القصير:

—————————————————————

١- ستستمر الحكومه المصريه في تدفقات المياه من بحيره ناصر حتي تعوض النقص في الوارد.

٢- سينخفض منسوب بحيره ناصر بشكل كبير مع عام ٢٠١٨. في الأغلب مع نهايه العام الاول من ملأ بحيره سد النهضه ستفقد بحيره ناصر حوالي ربع محتواها و بالتالي سيقل منسوب المياه ربما بحوالي الربع ايضا. عمق بحيره ناصر حوالي ٢٠ متر علي افضل تقدير و عند السعه القصوي (مصدر ١٠). و بالتالي ستفقد حوالي ٥ مترا من منسوبها مع العام الاول. ثم تفقد حوالي ٨ أمتار كليه مع حلول عام ٢٠٢٠.

بالطبع الحكومه المصريه مخطأه كالعاده فنزول منسوب البحيره بهذا الشكل يعني ايضا ان مساحه سطح البحيره ستقل بشكل كبير و سيتم كشفه بواسطه الاقمار الصناعيه بسهوله. تظهر الصوره الثانيه العلاقه بين عمق بحيره ناصر و مساحه سطحها. و سنجد ان هبوط ٥ أمتار في منسوب البحيره كما نعتقد انه سيحدث في العام الاول سيودي لانخفاض مساحه سطح البحيره بحوالي ١٥٪. اي من اكثر من ٦٠٠٠ كم مربع لاقل من ٥٠٠٠ كم مربع. و سيصل مسطح البحيره لاقل من ٤٠٠٠ كم مربع مع عام ٢٠٢٠ و هو ما لا يمكن إخفاؤه عن صور الاقمار الصناعيه (مصدر ١١).

Expectations_of_Water_Crisis_in_Egypt2

لاحظ كذلك اننا استخدمنا العمق الأقصي للبحيره و هو ٢٠ متر في حساباتنا بينما تظهر الدراسات ان عمق البحيره المتوسط الحالي هو حوالي ١٤-١٥ متر في فتره الفيضان كما تظهر الصوره الثانيه.

٣- مع انخفاض منسوب المياه بحوالي ٥ متر مع حلول عام ٢٠١٨ و ٨ متر مع حلول عام ٢٠٢٠ سيصبح توليد الكهربا صعبا و لكن ليس مستحيلا. سيعتمد الامر علي كميه الترسبات في قاع البحيره. و ربما الأفضل البدء في مشاريع لتنظيف تلك الترسبات و وضع شبكات حجز علي التوربينات لاستغلالها بشكل امثل. لكن دون شك مع انخفاض الرأس الهيدروليكي head سيقل انتاج الكهربا.

الرأس الهيدروليكي للسد حوالي ٧٠ متر. و في الأغلب يستطيع الانتاج حتي عندما يصل الرأس لحوالي ٥٠ متر. و بالتالي لو قل الرأس الهيدروليكي بحوالي ٨ متر سيقل الانتاج بحوالي ١٠٪ و مع الأخذ في الاعتبار تاثير الترسبات في قاع البحيره و تاثير انخفاض الرأس علي انخفاض التدفقات علي الانتاج فربما سيقل الانتاج بحوالي ٢٠٪ او ٢٥٪ بشكل دائم. و هو ليس شيئا خطيرا و مما يمكن استيعابه اذا أمكن التخطيط له مثل تغيير تصميم و شكل بوابات المياه الداخله لانفاق التوربينات و جعلها اقل منسوبا عند القاع حتي تتم زياده التصرفات. و هي عمليه ليست سهله و لكن ممكنه.

و اعتقادنا ان وزاره الكهربا تضع امام السيسي فكره ان الانتاج من السد سيتوقف تماماً و هو غير منطقي، و تدفعه في اتجاه النووي. و هو بسبب عدم الفهم و رغبته في المنظره و الظهور بمنظر المخلص ستعجبه فكره النووي و سيورط نفسه كالعاده في وعود لا يستطيع تنفيذها.

مشكله سد النهضه هي المستقبل:

——————————————

١- في حاله حدوث جفاف في اثيوبيا كما حدث سابقا ستكون اثيوبيا هي التي تتحكم في تصرفات نهر النيل لمصر و السودان. فمصر في المستقبل لا تملك تغيير تدفقات نهر النيل بعد انخفاض مخزون بحيره ناصر.

في الأغلب ستريد اثيوبيا الحفاظ علي تدفقات محدده و ثابته حتي تستطيع توليد الكهربا من السد. و بالتالي ففي الأغلب ستصل تدفقات ثابته لمصر حتي في حاله الجفاف في اثيوبيا.

الفكره طبعا هي مسأله انه استراتيجيا فقدت مصر السيطره علي مياه النيل دون رجعه. و بالتالي علاج ذلك هو اتفاق استراتيجي مع اثيوبيا لا يشمل فقط مياه النيل بل يمتد ليشمل منطقه القرن الأفريقي كله و علاقات التصدير و الاستيراد.

٢- مع توطين منطقه الحدود الاثيوبيه السودانيه ستقل تدفقات النهر لمصر علي المدي الطويل. و حل ذلك هو توطين المصريين في تلك المنطقه للزراعه و التصدير لمصر. فهذه منطقه افضل كثيرا للزراعه من مصر كما كتبنا سابقا (مصدر ٤). و يمكن التوصل لاتفاق أمني مع السودان و اثيوبيا بحيث يرابط الجيش المصري في تلك المنطقه لتأمين الفلاحين المصريين هناك. و هذا يخلخل الكثافه السكانيه في مصر و يعيد مصر لمنطقه القرن الأفريقي.

٣- الحديث عن تصدير الكهربا لمصر من سد النهضه هو كلام صعب فهذه مسافات طويله و مكلفه للغايه في تصدير الكهربا. مشروع ريو ماديرا في البرازيل (أطول نقل كهربائي في العالم بطول ٢٣٠٠ كم) تكلف بلايين و لا توجد اراده سياسيه او اتفاقات امنيه لتنفيذ مثل تلك المشاريع عكس تنفيذه في داخل حدود بلد واحده و هي البرازيل. المشكله الكبري ليست الكهربا بقدر ما هي الامن المائي، خصوصا ان مصر دوله شحيحه جدا في المياه بينما لديها احتياطيات معقوله من الغاز.

لكن من يسمع؟ لا احد.

و ينضم هذا المقال لملف جوده عن المياه (مصدر ١٢).

المصادر:

——–

١- تطور العمل في سد النهضه:

http://www.salini-impregilo.com/en/projects/in-progress/dams-hydroelectric-plants-hydraulic-works/grand-ethiopian-renaissance-dam-project.html

٢- مماطله اثيوبيا و تهربها حتي من الاجتماعات الوزارية في اهانه لا مثيل لها لنظام السيسي:

البديل.com/2015/11/11/مفاوضات-سد-النهضة-مماطلة-إثيوبية-لبنا/

٣- تحليل اتفاقيه السيسي مع اثيوبيا: الماء في مقابل الاعتراف:

https://jawdablog.org/2015/10/19/lets_understand_declaration_of_principles_great_renaissance_dam/

٤- الحلول السليمه لأزمه سد النهضه:

https://jawdablog.org/2014/09/30/water_issue_1/

٥- كيف تم ملأ سد اتاتورك:

http://www.turkeyanalyst.org/publications/turkey-analyst-articles/item/343-turkey%E2%80%99s-water-policies-worry-downstream-neighbors.html

https://en.wikipedia.org/wiki/Atat%C3%BCrk_Dam

٦- منسوب بحيره ناصر اصبح سرا:

alwafd.org/تحقيقات-وحـوارات/913647-انسحاب-المكتب-الهولندي-يشعل-أزمة-سد-النهضة

٧- الزياده في احتياجات مصر من الطاقه كل عام:

https://www.egyptthefuture.com/blog/egypts-energy-market-challenges-creating-opportunities/

٨- تكلفه مفاعل الرويس في الامارات:

https://en.wikipedia.org/wiki/Nuclear_power_in_the_United_Arab_Emirates

٩- تطوير حقول الغاز و كم تستغرق:

http://www.ifp-school.com/upload/docs/application/pdf/2015-02/3_main_steps_oil_gas_field_development.pdf

١٠- منسوب بحيره ناصر:

https://en.wikipedia.org/wiki/Lake_Nasser

١١- استشعار بحيره ناصر عن بعد:

http://www.mdpi.com/2072-4292/6/8/7522

١٢- ملف جوده عن المياه:

jawdablog.org/category/الإقتصاد/مصر-وملف-المياه/



Categories: مصر وملف المياه

1 reply

Trackbacks

  1. من المجاري للحنفيه — احتياجات مصر الحقيقيه لتنقيه مياه المجاري | JAWDA

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: