كيف تبني دوله علي نضافه … الثقه هي احد اهم الأسس

Cleaning_UP_6_4_15_1

في هذه السلسله نتناول اساسيات بناء الدول و المجتمعات الصحيه من دروس العالم و قواعد العلوم السياسيه. الحلقات السابقه كلها في مصدر ١. النهارده حنتكلم عن الثقه! تخيل انه مستحيل اقامه دوله او مجتمع ناجح بدون التعاون و الثقه بين افراد المجتمع. مثلا فرانسيس فوكوياما بيقول ان كل لما الثقه بين الأفراد و بعضهم و بين الأفراد و الحكومه تقل كل لما الدوله تصبح فاشله (مصدر ٢). و هو ادي في كتابه امثله ان اليونان مثلا ثقه الأفراد في الحكومه قليله لان حكام اليونان في التاريخ الحديث كانوا عثمانيين يعني اجانب و بالتالي كانت الثقه قليله. و بيقول ان قله الثقه في الحكومات بتولد المافيا. ازاي؟ بيقول ان ده كان تطور جنوب إيطاليا انهم مش بيثقوا في الحكومه و الشرطه و بالتالي ظهر مجموعات تحمي الناس مقابل اتاوه و ده كان ظهور المافيا. و بمرور الوقت اصبح الناس لا يثقون في بعضهم لان من يحميهم حتي ياخد اتاوه.

فكر كده في وضع مصر. هل انت تثق في الحكومه؟ أكيد لا. هل انت تقدر تخلص حاجه في مصر بدون اتاوه؟ أكيد لا. هل لاحظت ان بعض الناس بقي عندهم فتوات يحموهم؟ و حتي الشرطه عايزه تعمل شركات امن خاصه (مصدر ٣).

عجيب جدا مثلا ان بلد زي مصر مستحيل انك تلاقي مجلس اداره عماره فيه السكان بيتفقوا علي اي شيئ. ايه السبب؟ ببساطه انه محدش بيثق في اي حد.

لما تاخد كتاب من مكتبه في مصر لازم تسيب رهن او كارنيه الكليه او خلافه. في الغرب فكره انك تهرب بكتاب دي فكره مش موجوده. طبعا ده غير انك ممكن تسيب محفظه و لازم ترجع تلاقيها. مش خبر في الجرايد انك تلاقيها زي في مصر. الخبر انك ترجع متلاقيهاش.

لذلك اصبح الفرد لا يثق الا في أهله الأقربين. و حتي هؤلاء تظهر الأمثال الشعبيه لتحض علي عدم الثقه فيهم. و معظم الشركات في مصر عائليه ! لانه لا احد يثق في احد الا أهله. و حتي الوسايط اصبحت تحتاج لرابطه الدم. يعني كان زمان ممكن الواسطه بكارت ممن لا تعرفه. دلوقتي لازم تكون قريب مباشر برابط الدم!

طيب نفرض انه واحد شاطر بس مش قريب اي حد؟ ده حيتبهدل و يهاجر. لانه محدش حيشغله في مصر ! و كلنا عارفين الكلام ده.

حتي التجربه في الصوره اللي فيها واحد يرمي نفسه و واحد تاني يلقفه عشان نوضح الثقه لما بنعملها علي الطلبه في مصر بيسيبوا أصحابهم يقعوا و يقولوا أصل كنا بنهرج!

طيب ماهو صاحبك كمان حيهرج و يسيبك تقع و نقع كلنا في دوامه انعدام الثقه و ده كلنا شايفينه يعني.

و عدم الثقه يجلب عدم الثقه. يعني الأفراد لا يثقوا في الحكومه. و كمان الحكومه لا تثق في الشعب. و بالتالي تعمل إجراءات اصعب و قواعد اكثر بيروقراطية. يقوم الشعب لا يثق في الحكومه اكثر. تقوم تعمل عده اجهزه رقابيه زي جهاز المحاسبات و هيئه الرقابه الاداريه و خلافه. يقوم الشعب يكره الحكومه اكثر.

و ربما تحليل فرانسيس فوكوياما عن الحكام الاجانب ينطبق علي مصر زي اليونان تمام. يعني مصر حكمها حكام اجانب معظم الوقت. لكن المصيبه انه لما جه الجيش و حكم مصر في ١٩٥٢ بقي الحقيقه اسوء من الحكام الاجانب و الثقه بقت اقل يعني! لان النهب ازداد و الغش ازداد.

عدد اغسطس ٢٠١٥ من مجله العلوم الامريكيه ساينتفيك أميريكان فيه مقاله رئيسيه كتبها عالم الاجتماع الامريكي كيرتيس مارين اسمها “كيف استطاع الجنس البشري ان يصبح الجنس المسيطر علي الارض” (مصدر ٤). و بيقول ان اهم سبب هو التعاون. و ان الجنس البشري لم يتقدم الا بالتعاون بين افراده اللي بدأ من حوالي ١٠٠ الف سنه علي شواطئ جنوب افريقيا لاصطياد السمك هناك. و ان التعاون ده هو اللي خلي الجنس البشري يقدر في ظرف عشرات الآلاف من السنين انه يحقق التقدم اللي احنا شايفينه و تقريبا يسيطر علي كوكب الارض. و حتي في الدين الاسلامي نلاقي نفس الكلام مكتوب “و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا”. “و تعاونوا علي البر و التقوي”.

لذلك نلاقي ان امريكا و الاتحاد الاوروبي و ألمانيا الموحده و الصين الموحده و ماليزيا العضو في الآسيان و تركيا العضو في الناتو و في الاتحاد الجمركي الاوروبي يقدروا يتقدموا. بينما احنا في مصر مش قادرين نتقدم. و من المستحيل ان احنا حتي نتفق علي تنضيف عماره في اجتماع مجلس اداره عماره.

يبقي الحل ايه؟

——————–

الديمقراطيه مش بس بتخلي الشعوب يبقي عندها استقرار سياسي، الاهم انها بتخلق ثقه بين الناس و بعضها و بين الناس و حكوماتها.

الثقه مهمه جدا. انك تثق ان اللي قدامك مش بيسرقك. مش بيجيب الرز من بره و مش عارف بيروح فين. مش بيدي زيادات للجيش و يقول لبقيه الشعب تسوقوا توكتوك. مش معين ولاده في الرقابه الاداريه و مهندس بترول من غير شهاده هندسه بترول!

حتي في الصين الثقه في نضافه الحزب الشيوعي الصيني أساس لتقدم الصين و هي الموضوع الرئيسي في الصين. مع ملاحظه ان الصين مفيهاش ديمقراطيه علي النمط الغربي لكن مفيهاش محسوبيه و من يعمل يترقي عكس مصر و كتبنا ان ده احد اهم اسس البناء علي نضافه قبل كده (مصدر١). و نفس الكلام في سنغافورة. يعني مفيش في الصين و لا سنغافورة ان الواسطه تخلص ورقك. و انك لو تعرف لواء في الجيش يعملك كل اللي انت عاوزه. كل ده مطلوب نخلص منه عشان يبقي فيه ثقه. و لو ظهرت الثقه المجتمعات حتتقدم.

و نتابع.

المصادر:

———

١- الحلقات السابقه من علي نضافه:

https://jawdablog.org/2015/07/05/cleaning_up_the_army_situation_after_next_revolution/

٢- فرانسيس فوكوياما عن نشوء و تقدم المجتمعات:

https://goo.gl/VFF3tW

٣- قانون شركات الامن الخاصه يعطي الشرطه و الجيش حق انشاء شركات امن:

http://goo.gl/rxNMdm

٤- مقاله ساينتفيك امريكان عن تقدم الجنس البشري:

https://www.scientificamerican.com/article/how-homo-sapiens-became-the-ultimate-invasive-species/

2 thoughts on “كيف تبني دوله علي نضافه … الثقه هي احد اهم الأسس

  1. Pingback: سكه الكواكبي ... ليه المصريين مش بيثقوا في بعض و لا في نفسهم؟ الحلقه ٢٤ - فيسبوك

  2. Pingback: ماذا يحدث للقمح في مصر؟ | JAWDA

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s