!توقعات الكهرباء في الصيف القادم … المقاله التي ينتظرها الجميع

Electricity_2015

في مثل هذا الوقت من العام الماضي نشرنا مقاله توقعنا فيها ان يكون صيف ٢٠١٤ صيفا مظلما مليئا بالانقطاعات الكهربائيه. و حسبناها بالورقه و القلم و بالفعل صدقت كل توقعاتنا بالضبط (مصدر ١). و ايضا كتبنا الحلول التي لم يستمع اليها احد (مصدر ٢). و قلنا ان اي حديث عن الشمس و الهواء و النووي هو ضحك علي المصريين (مصدر ٣) و فعلا!

سنقوم هنا بذات العمل مره اخري و هو توقع ماذا سيحدث في صيف ٢٠١٥ بالورقه و القلم. سنبدأ اولا بفهم عام ٢٠١٤ كعام المرجعيه ثم نفهم التغيرات منذ عام ٢٠١٤ حتي الان و نبني توقعاتنا بناءا علي ذلك. 

ماذا حدث في صيف عام ٢٠١٤؟ 

—————————–

الكهرباء هي علاقه بين الانتاج و الاستهلاك. لا يمكن ان يزيد الاستهلاك عن الانتاج. 

في فترات الذروه عام ٢٠١٤ و هي فتره المساء خلال يوليو و اغسطس أنتجت مصر حوالي ٢٨ ميجاوات في الحد الأقصي. تراوح الانتاج بين ٢٥-٢٨ جيجاوات في خلال فتره الذروه (انظر الصور المرفقه و هي نشره وزاره الكهرباء الرسميه). و تراوح العجز في الانتاج بين ٢ الي ٤ جيجاوات خلال فترات الذروه. و هو بالضبط ما توقعته جوده (مصدر ١). بالرغم ان الاحتياج خلال الذروه كان ثابتا تأرجح الانتاج بشكل كبير نتيجه لعدم توافر الغاز. و نتج عن ذلك ان العجز كان يتأرجح بين ٢ الي ٤ جيجاوات. كما وضح كذلك ان سياسه الوزاره كانت تقليل الاعتماد علي الوقود السائل بالنظر انه يبدو ان إمداداته كانت غير مضمونه من السعوديه و ان أسعاره كانت عاليه من السعوديه و الامارات (علي عكس ما قاله النظام فالوقود من الامارات و السعوديه كان دينا و ليس هبه – مصدر ٤). 

أنتجت مصر في المتوسط في اليوم خلال صيف عام ٢٠١٤ حوالي ٥ مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي (مصدر ٥). و كان معظم هذا الانتاج في خلال الصيف يتم تحويله لإنتاج الكهرباء حيث تم وقفه لمصانع الاسمنت لفترات طويله بالذات خلال فتره الذروه. 

إذن بلغ الاحتياج الأقصي حوالي ٣٢ جيجاوات و بلغ الانتاج الأقصي حوالي ٢٨ جيجاوات. 

توقعات احتياجات الكهرباء لعام ٢٠١٥:

—————————-

تزايدت احتياجات مصر من الكهرباء خلال ذروه صيف عام ٢٠١٤ بحوالي ١٠-١٥٪ كما أوضحت بيانات وزاره الكهربا مقارنه بعام ٢٠١٣. في الأغلب نتج ذلك عن ان عام ٢٠١٣ شهد توترات سياسيه ضخمه حجمت تماماً من حركه المواطنين و الاقتصاد. لذلك فزياده ١٠-١٥٪ هي زياده غير اعتياديه. عاده تنمو احتياجات مصر من الكهربا بمعدلات تسير مع زياده النشاط الاقتصادي و زياده عدد السكان. بالنظر لزياده عدد السكان بحوالي ٢-٣٪ في العام و بالنظر ان بعض من النشاط الذي اجله المصريون خلال عام ٢٠١٤ نتيجه الخوف من الوضع السياسي و الاقتصادي سيحدث خلال عام ٢٠١٥ (زواجات مثلا) فتوقعنا هو ان الاحتياجات للكهرباء ستنمو بما يقارب الحد الأقصي لنمو عدد السكان و النشاط الاقتصادي و هو ٣٪. إذن سيزيد الاحتياج ليصبح حوالي ٣٣ جيجاوات بزياده تقارب ١ جيجاوات عن العام الماضي. 

إذن اذا ظل الانتاج علي حاله سيزيد العجز ليصبح ٣-٥ جيجاوات في وقت الذروه. 

توقعات انتاج الغاز لعام ٢٠١٥:

————————–

بالرغم من كل الحديث ان مصر سددت ديون الشركات الاجنبيه و ان تلك الشركات زادت إنتاجها من الغاز و حديث السيسي عن توقيع اتفاقات تاريخيه مع شركه بي بي البريطانيه خلال مؤتمر شرم الشيخ فالحقيقة ان كل هذا كذب! 

أعلنت وزاره البترول مؤخراً (مصدر ٥) ان انتاج مصر من الغاز عام ٢٠١٥ سيكون هو ذاته الانتاج عام ٢٠١٤ نظرا لان الشركات الاجنبيه لم توصل اي بئر جديده للشبكه لعدم سداد مصر لما عليها. بالعكس تراكمت الديون مؤخراً علي مصر بشكل اكبر مما كانت عليه في السابق (مصدر ٦) كما أعلنت وزاره الطاقه الأمريكيه (و هي تراقب أنشطه شركات الطاقه في العالم). 

سنحاول تصديق ما تقوله وزاره البترول المصريه ان انتاج الغاز سيظل ثابتا بالرغم من عدم ربط ايه أبار جديده بالشبكه. مع ان هذا امر يصعب تصديقه لان انتاج البئر ينحدر في المتوسط بمقدار يزيد عن ٥-١٠٪ علي الأقل (مصدر ٧). و بالرغم ان وزاره البترول لها تاريخ من الكذب مع كميات الانتاج و إصدار بيانات متناقضه (مصدر ٨) الا اننا سنصدق كل ذلك و نقول ان انتاج مصر من الغاز سيكون ٥ مليار قدم مكعب يوميا خلال عام ٢٠١٥ مثلما كان عام ٢٠١٤. 

استيراد الغاز عام ٢٠١٥:

———————–

ستقوم مصر عام ٢٠١٥ و لأول مره في تاريخها باستيراد الغاز من مصدرين: الاول هو خط الغاز مع اسرائيل (مصدر ٩) و الذي ستقوم مصر بدفع ١١ دولار لكل مليون وحده حراريه منه مقابل ان مصر كانت تصدره لإسرائيل باقل من دولار (مصدر ١٠). و الثاني هو عن طريق محطه أساله الغاز النرويجيه القابعه الان في ميناء العين السخنه (مصدر ١١) و هي كما ذكرنا في مصدر ٢ هي جزء من الحل لمشكله الكهربا في مصر. تعاقدت مصر علي استيراد عديد من شحنات الغاز لتلك المحطه من عديد من الدول بسعر حوالي ١٠-١٢ دولار لكل مليون وحده حراريه (تذكر ان مصر كانت تصدر الغاز بحوالي دولار! و بموافقه الجيش المصري العظيم و لتأسيس شركات تدر دخلا علي هذا الجيش كما قال قاضي محاكمه مبارك، اي انها عمولات! حتي تعرف من نصب عليك)

تبلغ طاقه خط الغاز بين مصر و اسرائيل حوالي مليار قدم مكعب كل يوم. و لكن وفقا لإعلان مالكي حقل تامار الاسرائيلي ستقوم اسرائيل بتصدير ١٧٠ مليون قدم مكعب من الغاز كل يوم لمصر فقط (مصدر ١٢). ربما سيزيد ذلك مع مرور الوقت و لكن من الصعب تخيل ان حقل تمار الاسرائيلي الذي ينتج الان أقل من مليار قدم مكعب في اليوم (مصدر ١٣) لتلبيه احتياجات اسرائيل بالأساس سيقوم بتحويل جزء اكبر من الانتاج لمصر ببساطه لان المستهلك الاسرائيلي بالطبع اهم لديهم. 

تبلغ الطاقه الاستيعابية القصوي لمحطه الاساله النرويجيه حوالي ٥٠٠ مليون قدم مكعب في اليوم (مصدر ١٤). 

معني ذلك ان الزياده في الغاز المتاح لمصر عام ٢٠١٥ هي حوالي ٥٠٠ زايد ١٧٠ مليون قدم مكعب في اليوم اي حوالي ٦٧٠ مليون قدم مكعب في اليوم. 

كل جيجا وات يوم يحتاج تقريبا لحوالي ٢٥٠ مليون قدم مكعب في اليوم (مصدر ١٥). و بالنظر ان المحطات الجديده التي استوردتها مصر (سنعطيها لاحقا) هي ذات نظام الدوره البسيطه و ليست المركبه فان استهلاكها من الغاز سيكون اعلي و في الأغلب سيصل لحوالي ٣٠٠ مليون قدم مكعب في اليوم (مصدر ١٦). 

تكفي هذه الكميه الإضافية من الغاز إذن لإنتاج حوالي ٢ جيجاوات او اكثر قليلا من الكهربا. 

لاحظ كما ذكرنا ان العجز اذا ظل الانتاج علي حاله سيكون حوالي ٣-٥ جيجاوات. تمت تغطيه حوالي ٢ جيجاوات من هذا علي احسن الفروض. إذن سيصبح العجز علي افضل الفروض حوالي ١-٣ جيجاوات. اي حوالي نصف الانقطاعات. هذا بفرض ان الغاز الاسرائيلي سيصل قبل يوليو ٢٠١٥ و هو امر غير معلوم و ان كان ممكنا (يحتاج الامر لتركيب دفع من انتاج شركه سيمنز الالمانيه في اسرائيل عند عسقلان و هذه الشركه تعاني من مشاكل ماليه الان و لذاك في الأغلب لديها فائض في تلك التربينات المطلوبه لذا يمكن تصور الانتهاء من العمل مع يوليو – اغسطس). 

إذن علي افضل الفروض ستقل الانقطاعات مقارنه بعام٢٠١٤ علي افضل الفروض. بدلا من عجز ٢-٤ جيجاوات كما كان عام ٢٠١٤ سيصبح العجز في احسن الأموال ١-٣ جيجاوات. هذه احسن الفروض. 

هذا مع فرض بقاء مصانع الاسمنت بدون غاز كما كانت عام ٢٠١٤ و فرض ان كل الغاز الجديد سيذهب للكهرباء و هي فروض متفائله جدا لان بعض الغاز الاسرائيلي سيذهب دون شك لإنتاج غاز مسال في مصر و تصديره. و لكن دعنا نكون متفائلين. 

قدره الانتاج الكهربائيه:

———————

انتاج الكهربا ليس فقط بالغاز لكن يحتاج ايضا لمحطات كهرباء. تعاقدت مصر علي تأجير محطات انتاج ايروديريفاتيف من شركه جنرال اليكتريك و هو ما كنا قد ذكرناه في السابق (مصدر ٢). و هو بالاضافه لمحطه اساله الغاز النرويجيه هي مشاريع بدأت في عهد د مرسي (مصدر ٢). 

محطات الايروديرفاتف هي محطات كهربا مشتقه من محركات الطائرات لذا تتميز بالخفه و السهوله و لكنه مكلفه للغايه. يبلغ مقدار ما أجرته مصر من جنرال اليكتريك حوالي ١ جيجاوات (مصدر ١٧). و هذا الرقم نصدق انت سيدخل الخدمه في يونيو ٢٠١٥ لان هذه المحطات تنقل باستخدام الطائرات. 

اما بقيه ال ٢,٦ جيجاوات فسيدخل الخدمه لاحقا و هذا الباقي هو محطات ثقيله اسمها هيفي ديوتي او الحمل الثقيل بالإنجليزي و هي تحتاج وقتا أطول في التركيب و النقل. لذا يصعب تخيل انها ستدخل الخدمه خلال الصيف. و اذا كانت النيه لذلك لتم تأجير المزيد من الايروديرفاتف. 

لذا فالأرجح ان ١ جيجاوات سيكونون جاهزين مع بدايه الصيف و الباقي يتم تركيبه خلال بقيه العام اي بمعدل ٢٥٠ ميجاوات تقريبا كل شهر و هو معدل عالي و لكن ممكن. اي انه علي افضل الفروض سيتم تركيب حوالي ١,٥ جيجاوات بحلول الذروه في اغسطس. 

لاحظ ان ال ٢,٦ جيجاوات تتماشي تماماً مع ما سيتم استيراده من الغاز سواء من اسرائيل او غيرها و هو كما قدرناه انه سيكون اكثر قليلا من ٢ جيجاوات. 

لاحظ ايضا ان الاتفاق مع شركه سيمنز هو اتفاق طويل الأجل و لم يتم توقيعه بعد بل هو فقط مذكره تفاهم لذا سيتم استبعاده من تقديراتنا. 

التحليل النهائي:

—————-

في افضل الفروض ستنتج مصر حوالي ٢ الي ٢,٥ جيجاوات اضافيه عن عام ٢٠١٤ بحلول شهر اغسطس. 

في الأغلب ستنتج مصر حوالي ١,٥ جيجاوات اضافيه بحلول اغسطس عام ٢٠١٥. 

كان العجز في عام ٢٠١٤ هو ٢-٤ جيجاوات وقت الذروه. زاد الاستهلاك بحوالي ١ جيجاوات. 

إذن في المحصله سيكون العجز حوالي صفر الي ٢,٥ جيجاوات في افضل الأحوال. و سيكون حوالي ١,٥ الي ٣,٥ جيجاوات في اكثر السيناريوهات واقعيه. 

إذن سيحدث تحسن بحوالي ١٥٪ الي ١٠٠٪. بأخذ المتوسط فيمكن تخيل حدوث تحسن بحوالي ٥٠٪. 

وفقا لسياسات السيسي العنصريه، في الأغلب سيكون التحسن ٥٠-١٠٠٪ في المناطق الغنيه مثل شرم الشيخ و التجمع الخامس. بينما سيكون التحسن ١٥-٥٠٪ في بقيه مناطق القاهره و الاسكندريه. بينما لن يشعر الصعيد و الدلتا بأي تحسن علي الإطلاق. بالطبع في عكسا لسياسات د مرسي التي لم تميز بين الغني و الفقير. 

لن يبدأ التحسن الا بعد شهر يونيو و سيعتمد علي بقاء درجات حراره الجو علي ذات وتيره العام الماضي. اذا حدثت موجه حاره في مايو سيكون الانقطاع شديدا ثم يتحسن في يونيو و يوليو كما ذكرنا و بالدرجات التي ذكرناها. 

المصادر:

——–

١- توقعات الصيف الماضي:

https://jawdablog.org/2014/09/14/electricity_in_egypt_summer_2014/

٢- حلول الكهربا في مصر:

https://jawdablog.org/2014/09/14/electricity_in_egypt_summer_2014/

٣- الطاقه في مصر:

https://jawdablog.org/category/الإقتصاد/الكهرباء-والطاقة/

٤- الوقود السائل من الخليج بالديون:

http://m.moheet.com/2015/04/16/2250705/مصر-تفاوض-الإمارات-لتجديد-اتفاق-توريد.html#.VT1wh0b3bCQ

٥- انتاج مصر من الغاز عام ٢٠١٤:

http://www.dailynewsegypt.com/2015/02/08/increase-egypts-gas-production-fy-20152016-egas/

٦- عوده ديون الشركات للتراكم علي مصر:

http://www.eia.gov/country/cab.cfm?fips=EG

٧- تراجع الانتاج الطبيعي لابار الغاز:

http://geology.com/royalty/production-decline.shtml

٨- بيانات وزاره البترول المتناقضه:

http://www.dailynewsegypt.com/2014/08/23/government-reduces-gas-plants-solve-power-crisis/

٩- مصر تستورد الغاز من اسرائيل:

http://www.dailynewsegypt.com/2014/08/30/gas-imports-israel-save-egypt-10-per-million-btus/

١٠- اسعار تصدير الغاز بين مصر و اسرائيل:

https://jawdablog.org/2015/01/08/facts_behind_gas_export_to_israel/

١١- محطه الاساله النرويجيه:

http://mobile.reuters.com/article/idUSL6N0WZ2AL20150402

١٢- اعلان تصدير الغاز لمصر من اسرائيل:

http://www.jpost.com/Israel-News/Tamar-reservoir-partners-to-supply-gas-to-Egypt-through-EMG-pipeline-394308

١٣- انتاج حقل تمار من الغاز:

http://en.m.wikipedia.org/wiki/Tamar_gas_field

١٤- طاقه محطه الاساله النرويجيه القصوي:

http://gcaptain.com/hoegh-gallant-slated-installation-egypt/

١٥- احتياجات محطات الكهربا من الغاز:

http://www.eia.gov/tools/faqs/faq.cfm?id=667&t=2

١٦- محطات الدوره البسيطه ايروديريفاتيف من شركه جنرال الكتريك:

https://www.ge-distributedpower.com/news-media/press-releases/ge-highlights-tm2500-at-powergenasia

١٧- تعاقد مصر مع جنرال اليكتريك:

https://www.ge-distributedpower.com/news-media/press-releases/ge-helps-power-egypt-s-economic-transformation-with-advanced-technology-delivering-2-6-gw-of-power

 

4 thoughts on “!توقعات الكهرباء في الصيف القادم … المقاله التي ينتظرها الجميع

  1. احنا في شهر يونيو و في موجة حاره جدا في مايو لكن الكهرباء لم تقطع علي الاطلاق اثناءها مع العلم اني في منطقه مشهوره بكثره قطع الكهربا عنها حتي في الشتا من 4 5 شهور تحليلكم مش مظبوط او فيه معلمة مش محسوبه

    Like

    • 1- الكمية الكبيرة للسولار الوارد من دول الخليج ( السعودية – الامارات – الكويت ) بمليارات الدولارات.
      |2- انخفاض أسعار الوقود عالميا 50% و دة وفر 50% من المبلغ المخصص لشراء الوقود اللازم لمحطات الكهرباء و البنزين .
      3- رفع الدعم عن الوقود المقدم للشعب المصري في شهر 7-2014 و ارتفاع تكلفة الوقود على المواطن بنسبة 75% و 100% من سعر القديم.
      4- آلاف المصانع اللي اتقفلت خلال السنتين اللي فاتوا و اللي وفرت كمية لا بأس بها من الكهرباء للغير.

      Like

  2. Pingback: !!! صنع في الإمارات | JAWDA

  3. Pingback: ماذا يحدث للدولار (٤) … تعالوا نفهم الاقتصاد ببساطه | JAWDA

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s