اسقاط الانقلابات بأساليب القرن الحادي و العشرين … تحطيم تحالفات الانقلاب

عرضنا في الحلقات السابقه أساليب غير تقليديه لاسقاط الانقلابات لا تتضمن استخدام التظاهرات (مصدر ١). نعرض اليوم احد اهم وسائل اسقاط الانقلابات و هي تحطيم التحالف الداعم للانقلاب (مصدر ٢).

الانقلاب في البرازيل مثلا كان تحالف من الجيش و رجال الاعمال و الكنيسه الكاثوليكيه و الطبقه الوسطي البرازيليه و احزاب يمينيه و دعم من الولايات المتحده (مصدر ٣ و فيه عرضنا لكل تطورات الانقلاب في البرازيل).

كانت تلك الاطراف في البرازيل قلقه من وصول رئيس اشتراكي مدعوم من الطبقه العامله الفقيره يأخذ البرازيل صوب الاشتراكيه. لذا لم تسمح تلك الاطراف لذلك الرئيس الا بعام واحد في الرياسه!

انتهي الانقلاب في البرازيل بعد انفراط عقد هذا التحالف. فالعسكر اختلفوا. و الطبقه الوسطي عانت اقتصاديا من سياسات الجيش و الولايات المتحده فقدت الاهتمام بتأييد الجيش البرازيلي بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

ما هو التحالف المكون للانقلاب في مصر؟

هو تحالف من الجيش و رجال اعمال و دول خليجيه معينه و اسرائيل (انظر مصدر ٤ و به كبار الساسه في اسرائيل يروّجون للسيسي في امريكا) و الكنيسه و بعض كبار موظفي الدوله (قضاه و شرطه بالأخص و لكن ليس علي سبيل الحصر) و منظمات و شخصيات صهيونيه نافذه في الولايات المتحده (مثل ميشيل باكمان التي تزور مصر دوريا لتأييد السيسي و هي من أشد أعضاء الكونجرس عداءا للمسلمين و العرب – مصدر ٥ و احزاب و شخصيات تطلق علي نفسها ليبرالية.

يجمع بين هؤلاء عده أهداف:

الجيش يريد الحفاظ علي سيطرته و هو اراد السلطه منذ اليوم الاول من الثوره كما عرضنا بالمصادر في السابق (مصدر ٦) و كانت وثيقه السلمي و حجازي و بيان الازهر و المبادئ فوق دستوريه و حل مجلس الشعب، كل ذلك من اجل الحفاظ علي السلطه.

الكنيسه تخشي اي مد إسلامي لان ذكرياتها معه سيئه منذ وقت المماليك و شرحنا ذلك بالتفصيل في مصدر ٧.

دول الخليج و هي ملكيات محافظه تخشي امتداد ثوره مصر لها (مصدر ٨).

رجال اعمال يخشون من ظهور نظام جديد في مصر لا يعتمد علي المحسوبيه بل يتم فيه حسابهم علي جرائمهم الاحتكاريه (مثل احمد عز الذي تحول سجنه لامثوله لكل رجل اعمال في مصر و جعلهم يخشون ذات المصير و رأينا ان اهم مطالب رجال الاعمال في مصر هي خروجه و تكريمه و تحدثه علي شاشات التلفزيون!)

اسرائيل و المنظمات الصهيونيه المتطرفه الداعمة لها التي تخشي تحول الثوره المصريه لقوه حقيقيه.

بعض الطبقه الوسطي في مصر التي رأت في وصول الاخوان تهديدا لنظرتها لنفسها كتمثال للحداثه (هي ذات الطبقه التي تلقي زباله في الشارع مثلا من شباك السياره المرسيدس).

احزاب ليبراليه كانت تريد جزء من الحكم و هو هدفها و ليس الليبرالية التي تعني لهم فقط الا يحكمهم اسلاميون حتي لو ادي ذلك للقتل و تهديد الحريات، و هو ما يتناقض مع فكره الليبرالية ذاتها التي تعني بحريات الأفراد (مصدر ٩).

كيفيه تحطيم التحالف:

١- زرع الخلاف بين قيادات الجيش حول خلافه السيسي. سيطالب البعض السيسي بالبقاء اكثر من مدتين. يجب تشجيع هؤلاء المطالبين بذلك. بالعكس ربما إشعال حملات للمطالبه بذلك منذ الان. و في ذات الوقت مقاومه هذا الطلب بتأجيج حملات مضاده. ظهور ذلك للعلن سيؤجج الخلاف علي الخلاف و سيظهر مشاكل بين القيادات. كان الخلاف علي الخلافه هو احد اهم عوامل التعجيل بسقوط الانقلاب في البرازيل (مصدر ٣).

تسريع محاكمات الشخصيات القياديه في الجيش بعيدا عن السيسي ذاته يزيد لديهم الشعور بالحصار و انهم ادوا ما عليهم بينما يحصل هو علي السلطه و الأمان من المحاكمات.

٢- الاحزاب الليبرالية و هي احزاب كرتونية لا وجود لها الا في مخيله أصحابها و لكن تأثيرها الحقيقي هو في علاقاتها مع الغرب الذي يراها الأقرب له. و بالطبع فالجيش لا يثق فيهم و كالعاده لا يريد شريك في السلطه. لذا هرب زياد بهاء الدين و البرادعي. ستحصل تلك الاحزاب علي لا شيئ في اي انتخابات برلمانيه و ستزداد عزلتهم. و علي الجناح الثوري التوقف عن استعدائهم دون سبب. اولا لأنهم الطريق للتأثير علي الغرب. و ثانيا لان اي تحالف حاكم قادم يجب ان يحتويهم للحفاظ علي العلاقه مع الغرب.

٣- اسرائيل و المنظمات الصهيونيه: تريد تلك الجهات من السيسي تأمين سيناء و القضاء علي حماس و كل حركات الاسلام السياسي في المنطقه. اذا تبدي عجزه عن فعل اي من هذا ستلقي به كل تلك الجهات. إذن يجب بكل الأشكال إظهار عجز السيسي عن تأمين سيناء و عن تأمين اسرائيل و ان الاسلام السياسي المعتدل يقوي و لا يضعف.

٤- الخليج. لا يريد الخليج للثوره المصريه النجاح. ربما لا يحب السيسي بعد التسريبات و لكن لا يعني هذا ان يؤيد الثوره المصريه. التسريبات شرخ في الجدار لانها تظهره انه غير مأمون الجانب و الخليج يثمن العلاقات الشخصيه المبنيه علي الثقه و الولاء.

الأفضل دائماً هو الضغط الاقتصادي علي السيسي حتي يطلب دوما من الخليج و بالتالي يرونه انه عاله و تزداد الشروخ.

٥- الطبقه الوسطي المصريه: يهمها شيئان: مستوي معيشتها و التباهي بجمالها و تقدمها عن الجميع و ان “مصر حلوه”.

هذه الطبقه ان استمرت في رؤيه ان سيناء مهدده و الامن مهدد و الاقتصاد لا يتحسن و ان مصر ليست كما يريدون التباهي بل هي منبوذه في العالم، سيعدلون عن التأييد مهما كانت وسائل الاعلام.

٦- رجال الاعمال و هؤلاء فعلا يخشون السيسي و هم يناغشونه و لكن لا يريدون و ربما لا يقدرون علي القضاء عليه. و ربما هم مصدر التسريبات. و لكن هم بالتأكيد من دبروا مسلسل الدوله تبحث عن صوت وقت الانتخابات و هم من دبروا قصه التفويض الأخير الفاشل. و كلما ازداد الجيش في الاستحواذ علي الاعمال كلما ازدادت الشروخ معهم. لكنها ستبقي شروخ لان مصيرهم مرتبط به. و لكن المناغشات المستمره مع استدراج قيادات جديده في الجيش تمالئهم اكثر سيودي لما بعده و ان كان سيستمر هذا وقتا.

تأجيج و نشر و الاهتمام باخبار استحواذ الجيش علي الاعمال (و اخرها شراء الجيش مؤخراً لفندق في سيناء لأول مره في تاريخ مصر! المصدر ١٠) و حصر الاهتمام في هذا الموضوع هو عامل مساعد. رفع قضايا ضد مصر في منظمه التجاره الحره بسبب احتكار الجيش للأعمال يسرع الخلاف بين الجيش و رجال الاعمال.

٧- الكنيسه. و هي الاصعب لانها فعلا ربطت مصيرها بالسيسي بشكل كبير. الكنيسه تريد بناء الكنائس. بمرور الوقت ستقل قدره السيسي علي حريه المناورة في هذا الموضوع لان الكنائس ستظهر بكثافه و تسبب مشاكل. إذن هذا الخلاف مسأله وقت ريثما تظهر الكنائس الجديده. و الحقيقه ان المطلوب هو نقل بناء المساجد و الكنائس لمحليات منتخبه يتمثل فيها الشعب و يرضي بنتائجها. و لكن احتكار الجيش للسلطه لن يسمح بذلك!

هكذا تخلق شروحا في جدران التحالف. التسرع هنا سيئ. هذه أمور ستستغرق سنوات. المثابره هي العامل الحاسم.

المصادر:

١- الحلقات السابقه:

https://jawdablog.org/category/الانقلابات-العسكرية/كيف-تكسر-الإنقلاب/

٢- تحطيم تحالفات الانقلابات في امريكا اللاتينيه:

http://www.macalester.edu/las/facultystaff/pauldosh/courseresources/FCPResearchPaper-Duke.pdf

٣- سلسله الانقلاب العسكري في البرازيل:

https://jawdablog.org/category/الانقلابات-العسكرية/الحكم-العسكري-في-البرازيل/

٤- ترويج كبار ساسه اسرائيل للانقلاب في مصر:

https://www.youtube.com/watch?v=HWYiT5LPgDI

٥- من هي ميشيل باكمان الداعمة للسيسي:

http://goo.gl/YHJ8YB

http://goo.gl/lw0ztp

http://www.huffingtonpost.com/news/michele-bachmann-islam/

٦- الجيش اراد السلطه منذ البدايه:

https://jawdablog.org/2014/10/12/egypt_taboo_21/

https://jawdablog.org/2014/10/12/egypt_taboo_21_2/

https://jawdablog.org/2014/10/12/egypt_taboo_21-3/

٧- الكنيسه تخشي اي شيئ يذكر الشريعه الاسلاميه:

٨- السعوديه عادت الثوره المصريه منذ اليوم الاول:

http://goo.gl/jKQX1y

٩- تعريف الليبرالية:

http://en.wikipedia.org/wiki/Liberalism

١٠- الجيش يشتري فندقا:

http://www.alaraby.co.uk/economy/fb6c5f

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s