!ديفيد كاميرون لم يقل مطلقا انه عندما يكون الأمن القومي في خطر فلا تحدثني عن حقوق الانسان

سرت اشاعه خطيرة في مصر علي مدي الشهور الماضيه و تلقفتها بعض الصحف المصريه ان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون قال “عندما يكون الأمن القومي في خطر فلا تحدثني عن حقوق الانسان”. و تجري الإشاعه انه قال ذلك في خطبته يوم ١٥ اغسطس ٢٠١١ في أعقاب احداث شغب برمنجهام.

الحقيقه ان ذلك لم يحدث مطلقا.

أيضاً لم يرد ذكر عباره “الأمن القومي” مطلقا في خطاب ديفيد كاميرون. و لا حتي مره واحده!

المثير ان عباره “حقوق الانسان” وردت ٧ مرات في ذلك الخطاب بينما لم يرد ذكر “الأمن القومي” مطلقا.

الأكثر اثاره ان ما قاله ديفيد كاميرون بالنص هو: “دعوني أكون شديد الوضوح، اننا هنا في بريطانيا نفتخر بأننا أمه تلتزم بحقوق الانسان سواءا هنا ام في الخارج.

المشكلة هي ان البيروقراطيه و الروتين حرفا مفاهيم حقوق الانسان مما تسبب في تذويب مسئوليه الفرد عن أفعاله” !

للأسف فان كلام مفتعل تماماً في مصر و لا أساس له مطلقا من الصحه استخدم كسبب لإقناع الشعب المصري انه اما و بريطانيا ذاتها تضرب بحقوق الانسان عرض الحائط، فيجب علي مصر ان تفعل كذلك. أسوء الكذب استخدم لتمرير أشد القتل.

و هنا نورد النص الكامل لخطاب ديفيد كاميرون المشار اليه:

http://www.newstatesman.com/politics/2011/08/society-fight-work-rights

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s